الارشيف / تكنولوجيا / ايجي ناو

هذا هو السبب وراء قيام أبل وجوجل بإزالة ما يقرب من 600 ألف

كتب علوم وتكنولوجيا في الأحد 2022/08/07 الساعة 08:12 م ..هذا هو السبب وراء قيام أبل وجوجل بإزالة ما يقرب من 600 ألف تطبيقعلما ان المقال ينشر عبر ايجي ناو : ، والان الى النص.يحافظ عملاقا التكنولوجيا أبل وجوجل على فحص يقظ للتطبيقات الموجودة على متاجر التطبيقات الخاصة بهما، ففي وقت سابق من شهر مايو من هذا العام، حذرت أبل و المطورين من إزالة التطبيقات لعدة أسباب، ووفقًا لتقرير صادر عن شركة Pixalate ، وهي شركة للحماية من الاحتيال، قامت أبل و جوجل "بشطب" ما يقرب من 592 ألف من التطبيقات من متاجر التطبيقات الخاصة بهم في الربع الثاني من عام 2022، ويكشف التقرير أيضًا أن هذا الرقم قد زاد بشكل كبير - من 22000 في الربع الأول.

لماذا تمت إزالة هذه التطبيقات؟

وفقًا للتقرير، فإن أحد الأسباب الرئيسية لإزالة هذه التطبيقات هو عدم وجود تحديثات لسنوات، حيث أن أبل، التي حذفت 439000 من التطبيقات، من App Store لم تشهد ما يقرب من 64٪ من هذه التطبيقات تحصل على أي تحديثات على مدار العامين الماضيين. 

كما قامت جوجل أيضًا بتحديث إرشاداتها في أبريل من هذا العام وقالت إنها تعمل على توسيع متطلبات واجهة برمجة المستوى المستهدف لمتجر Play، وما يعنيه هذا هو أن التطبيقات والتحديثات الجديدة يجب أن "تستهدف مستوى واجهة برمجة تطبيقات Android خلال عام واحد من أحدث إصدار رئيسي لنظام التشغيل Android" ، أو لا يمكن نشرها.

مع التطبيقات التي لم يتم تحديثها، هناك دائمًا خطر الأمان، إذا لم يتم تحديث التطبيقات، فلن تحصل على تصحيحات الأمان وستتضمن أيضًا أخطاء قد تسبب مشكلات، أيضًا، إذا كان أحد المطورين يسعى للحصول على أرباح من المعلنين، فسيلزم تحديث التطبيق بانتظام.


المزيد والتفاصيل كاملة على الموقع الرسمي

السبب وجوجل بإزالة

علما ان هذه كانت هذه تفاصيل هذا هو السبب وراء قيام أبل وجوجل بإزالة ما يقرب من 600 ألف تطبيق نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

يشار الى أن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في ايجي ناو بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ايجي ناو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من ايجي ناو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا