الارشيف / تكنولوجيا / العين الاخبارية

شبيه بالإنسان.. "أوبتيموس" روبوت إيلون ماسك يحتفي بالضيوف "صور"

كشف إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا عن النموذج الأولي لروبوت شبيه بالإنسان "أوبتيموس" خلال فعالية للذكاء الاصطناعي.

وسار "أوبتيموس" على خشبة المسرح ولوح لضيوف الفعالية.

وتوقع ماسك أن تتمكن شركة صناعة السيارات الكهربائية من إنتاج الملايين منه وبيعه بأقل من 20 ألف دولار.

وقال ماسك خلال فعالية "يوم الذكاء الاصطناعي" في مكتب تسلا في بالو ألتو بولاية كاليفورنيا الأمريكية حيث تم عرض الروبوت "لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لتحسين أوبتيموس وإثبات كفاءته".

روبوت ماسك يلوح للمتفرجين

وقالت تسلا إنه تم تطوير نموذج أولي للروبوت في فبراير شباط.

وعرضت تسلا مقطعا مصورا للروبوت وهو يؤدي مهاما بسيطة مثل حمل صناديق وري نباتات ورفع قضبان معدنية في محطة إنتاج في مصنع للشركة في كاليفورنيا.

وعرض الفريق روبوت الجيل الحالي الأكثر انسيابية على عربة وقال ماسك إنه يأمل أن يتمكن من السير بنفسه قريبا.

وقال إن الروبوتات الموجودة حاليا "تفتقد إلى وجود مخ" والقدرة على حل المشكلات بنفسها. وقال إنه على النقيض من ذلك فإن أوبتيموس سيكون "روبوتا بارعا للغاية" تهدف تسلا إلى إنتاجه بالملايين. وقال إنه يتوقع أن يتكلف أقل من 20 ألف دولار.


الكثير من العمل

واعترف ماسك وممثلو تسلا بأن هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لتحقيق ما تهدف إليه الشركة من إنتاج روبوت بكميات كبيرة وبتكلفة منخفضة باستخدام تقنية صممتها تسلا ستكون قادرة على أن تحل محل البشر في العمل.

وقال الملياردير إن نشاط تسلا في مجال الروبوتات سيكون أكثر قيمة من سياراتها، على أمل التوسع إلى ما هو أبعد من السيارات ذاتية القيادة التي لم تصبح حقيقة واقعة بعد على الرغم من وعوده المتكررة.

وقال ماسك إنه يمكن استخدام الروبوتات في المستقبل في المنازل وإعداد وجبات العشاء وقص العشب ورعاية كبار السن وحتى أن تصبح "رفيقا" للبشر.


روبوت

وكانت شركة "جوجل" قد أوقفت منذ عدة أشهر أحد مهندسيها عن العمل مؤقتا بعد تصريحات له بأن أحد روبوتات الذكاء الاصطناعي الخاص بالشركة قد طوّر “إدراكا شعوريا خاصاً به.

روبوتات الحج 2022.. الذكاء الاصطناعي في خدمة ضيوف الرحمن

ورفضت الشركة هذه الادعاءات، وأحالت المهندس، بليك ليموين، 41 عاما،إلى إجازة مفتوحة مدفوعة الأجر بعدما صرح بأن روبوت المحادثات الفورية، الذي يستند إلى الذكاء الاصطناعي “لامدا “LaMDA طور إدراكاً شعورياً يعادل إدراك طفل في الثامنة مع عمره.

وأوضحت صحيفة “واشنطن بوست” أن روبوت “لامدا “LaMDA، وهو اختصار لـ Language Model for Dialogue Applications، أي نموذج لغوي لتطبيقات المحادثات، وهو نظام طورته جوجل العام الماضي لبناء روبوت للمحادثات الفورية، قادر على استخدام تريليونات الكلمات من الإنترنت لتكوين جمل، عند إجراء محادثات كتابية نصية بأساليب أقرب إلى البشر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا