عملة المشفرة ليبرا تفقد شركائها الرئيسيين بعد تدقيقات كثيرة من قبل المشرعين

عرب هاردوير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

“كل حلفائك خانوك ياريتشارد” هذه العبارة هي الأنسب حاليا لما تعانيه عملة ليبرا الرقمية الخاصة بشركة ، حيث بدأ الشركاء الرئيسيين الداعمين لعملة فيسبوك بالتخلي عنها الواحد تلو الآخر.

ونشرت صحيفة وول ستريت جورنال تقريرا قالت فيه أن شركاء فيسبوك المسئولين عن إدارة العملة الرقمية ليبرا مثل وماستر كارد وباي بال وإيباي وغيرهم قد تخلوا عن دعمهم لعملة فيسبوك بعد العديد من العقبات والمشاكل التي واجهت العملة المشفرة.

إقرأ أيضا : إمبراطورية فيسبوك الرقمية | "ليبرا" العملة الرقمية الجديدة المنافسة لعملة "بيتكوين"

وتواجه عملة فيسبوك ليبرا الكثير من عمليات التدقيق والإنتقادات اللاذعة من قبل مشرعي الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا بسبب عدم إمكانية تحكم فيسبوك في عملتها أمام الأنشطة الغير قانونية مثل غسيل الأموال والمخدرات وتمويل الجماعات الإرهابية، الأمر الذي جعل الشركاء غير راضين عن الأمر.

ولعملة فيسبوك المشفرة ليبرا جمعية مكونة من 22 شركة ولديها مقر في مدينة جنيف السويسرية والشركاء مسئولين عن التحكم في عملة ليبرا ومن المقرر أن تقام أول جلسة رسمية للجمعية خلال الأسابيع القليلة الماضية لتحديد الأعضاء الرسميين ومجلس الإدارة ولكن حتى الآن لا توجد معلومات حول عدد المشاركين في الجمعية.

وإذا تخلت كلا من فيزا وماستر كارد عن عملة ليبرا، فسوف تكون ضربة كبيرة وموجعة للعملة المشفرة ولشركة فيسبوك وقد يبدأ باقي الشركاء بإتخاذ نفس الموقف وإعلان عدم دعمهم لعملة ليبرا التي قد يتم تأجيل عملية إطلاقها بسبب ما تعانيه من مشاكل وعقبات ضخمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب هاردوير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب هاردوير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق