اكتشاف: قمر زحل الجليدى يحمل اللبنات الأساسية للحياة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

ينبعث من قمر زحل الجليدى " إنسيلادوس" مركبات عضوية في الفضاء، والتي تم ذوبانها في وقت ما في محيطه، والتى  يمكن أن تكون بمثابة اللبنات الأساسية للحياة.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، تم اكتشاف مركبات النيتروجين والأكسجين بواسطة مركبة الفضاء كاسيني التابعة لناسا في واحدة من الحلقات الخارجية لزحل وهي مصنوعة من الحبوب الجليدية من القطب الجنوبي لإنسيلادوس.

 


قمر زحل

 

وتعد هذه الجزيئات هي المكونات المستخدمة لصنع الأحماض الأمينية، والتي هي المفتاح لتطوير الكائنات الحية، وتندلع حبيبات الجليد من أعمدة في القطب الجنوبي للقمر بفضل نشاطها الحراري المائي، الذي يمكن أن يحفز أيضًا تكوين الأحماض الأمينية هناك أيضًا.

 

وحلل نزير خواجة العالم الجيولوجي من جامعة برلين الحرة وزملاؤه البيانات التي جمعتها مركبة الفضاء كاسيني على الحبوب الجليدية المنبعثة من إنسيلادوس التي شكلت إحدى حلقات زحل الخارجية.

 

واستخدم الباحثون البيانات التي جمعها ما يسمى "محلل الغبار الكوني" للمركبة الفضائية، والتي استغرقت قراءات مطياف الكتلة لتحديد تركيبة المواد العضوية التي تم العثور عليها في الحبوب.

 

ويعتقد الباحثون أن هذه المركبات قد وجدت في محيط إنسيلادوس قبل أن تتبخر من سطح الماء وانتهى بها المطاف بالتكثيف على حبيبات الجليد داخل كسور في سطح القمر الجليدي، حيث قالوا "لا نعرف بعد ما إذا كانت الأحماض الأمينية ضرورية للحياة خارج الأرض ، ولكن العثور على الجزيئات التي تشكل الأحماض الأمينية جزء مهم من اللغز."

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق