نجاة رئيس عربى من محاولة اغتيال بمادة سامة فى القصر الرئاسي

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نجا الرئيس التونسي قيس سعيد، من محاولة إغتيال بمادة سامة داخل القصر الرئاسى فى قرطاج.

 

وقالت وكالة الأنباء التونسية، الأربعاء، أن ظرفًا مشبوهًا وصل إلى القصر الرئاسي فى قرطاج ، يحتوي على مادة سامة بهدف إغتيال الرئيس.

 

ونقلت الوكالة عن مصدر برئاسة الجمهورية التونسية، إن الرئيس قيس سعيد، لم يتلق هذا الظرف، بل قام بفتحه أحد العاملين بالقصر الرئاسي، وهو في حالة صحية جيدة.

 

وحسب المصدر، أنه تم المادة المشبوهة الموجودة بالظرف على التحليل للكشف عن نوعيتها، كما تم فتح تحقيق حول مصدر هذا الظرف.

 

وكتب نوفل سعيد شقيق الرئيس التونسي قيس سعيد، على صفحته منذ قليل: ''الرئيس بخير وعافية والحمد لله''.

 

يشار إلى أن الرئيس التونسي، أعرب أمس الأول عن رفضه للتعديلات الوزارية بحكومة هشام مشيشي، والتي دعمتها حركة النهضة الإخوانية، حيث أكد سعيد، أن بعض الوزراء تشوب حولهم قضايا أو يتعلق بهم تضارب مصالح.

 

فيما أكدت حركة النهضة الإخوانية، أن البرلمان هو الجهة الوحيدة التي تمنح الثقة للحكومة، متحدية بذلك رفض الرئيس.

اقرأ أيضا:

احتجاجات في الشارع التونسي.. وإغلاق الطرق المؤدية لمجلس النواب

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق