منهم 1٫4 مليون سائح منذ استئناف .. 3.7 مليون زاروا في

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الدكتور خالد العناني، والآثار؛ لمتابعة ملفات عمل الوزارة. 
     ‏
‏وخلال الاجتماع، أشار وزير السياحة والآثار إلى عدد المنشآت الفندقية والسياحية الحاصلة على شهادة السلامة الصحية منذ بدء جائحة ""، بواقع 756 فندقا، بالإضافة إلى 1039 مطعما سياحيا. 
     ‏
‏وأضاف الوزير أنه منذ استئناف حركة السياحة، بلغ عدد السائحين الوافدين إلى 1.4 مليون سائح، وذلك حتى ديسمبر الماضي، فيما سجل إجمالي عدد السائحين الوافدين خلال عام نحو 3.7 مليون سائح، وكذا تم استعراض أهم الأسواق المُصدرة للسياحة منذ يوليو الماضي. 

‏وتطرق الدكتور خالد العناني، خلال اللقاء، إلى أهم التشريعات الصادرة والمحدثة خلال الفترة الماضية، والتي تضمنت الموافقة على مشروع قانون بوابة العمرة المصرية، وكذا الانتهاء من مشروع قانون المنشآت الفندقية والسياحية الجديد، والذي يهدف إلى تنظيم عمل كافة المنشآت الفندقية والسياحية وإجراءات التراخيص السياحية، فضلا عن الموافقة على إعداد حملة ترويجية للسياحة لمدة 3 سنوات. 
  
‏وفيما يتعلق بالترويج السياحي والمشاركات الدولية، لفت الدكتور خالد العناني إلى أنه تم إطلاق أغنية مصورة بعنوان "مصر أرض الجمال" للتهنئة بالعام الجديد تُلقي الضوء على مقومات مصر السياحية، وتمت المشاركة في الأنشطة الترويجية لبطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال، وإنتاج دعائي قصير عن البطولة، مضيفا أنه تم افتتاح معرض "شطر المسجد" للآثار الإسلامية، في 7 يناير ، وهو أول معرض آثار مصرية يقام في المملكة العربية ، بشكل تجريبي، كما شاركت الوزارة في فعاليات الجلسة رقم 113 للمجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية المنعقدة في مدريد خلال الفترة من 18 إلى 19 يناير 2021.

‏واستعرض الوزير، خلال لقائه مع رئيس الوزراء، مبادرة السياحة الداخلية "شتى في مصر"، وأسعار الرحلات ضمن هذه المبادرة لكل من: الأقصر، وأسوان، وشرم الشيخ، وطابا، والغردقة، لافتا إلى أنه تم الأسعار بنسبة 50% بالنسبة لزيارة المواقع الأثرية والمتاحف. 
 
كما استعرض الوزير جهود متابعة قرارات مجلس الوزراء لدعم القطاع السياحي، والتي تمثلت في إرجاء السير في إجراءات توقيع الحجز الإداري على المشروعات الفندقية والسياحية لمدة عام آخر ينتهي في 31 ديسمبر 2021، وجدولة المديونيات والمستحقات الناتجة عن أزمة جائحة فيروس كورونا (منذ أبريل 2020) على المنشآت الفندقية والسياحية وذلك لمــدة 36 شهراً اعتباراً من التاريخ المقرر لبدء السداد (مايو 2021)، وإرجاء سداد نسبة من المستحقات نظير الاستهلاك الشهري للكهرباء والغاز والمياه اعتباراً من 1 يناير حتى 30 أبريل 2021، على أن يكون السداد بنسبة 40% للمنشآت الفندقية بكافة محافظات الجمهورية، وللمنشآت السياحية الكائنة في المحافظات السياحية (الأقصر أسوان – جنوب سيناء – البحر الأحمر)، مع استمرار إرجاء تحصيل المديونيات المستحقة نظيـــر الاستهلاك التي سبقت الموافقة على تأجيل سدادها خلال الأزمات السابقة حتى 30 أبريل 2021، فضلا عن إعفاء العقارات المبنية المستخدمة فعلياً في الأنشطة الإنتاجية والخدمية في المجالات السياحية والفندقية اعتباراً من 1 يناير حتى 30 أبريل 2021. 

كما تناول الوزير التسهيلات التي تمت من قبل الجهات المعنية لدعم قطاع السياحة،  ومنها على سبيل المثال إجراءات حصول القطاع السياحي على التسهيلات الائتمانية، وتعديل شروط مبادرتي دعم القطاع للتيسير على المستثمرين وتعظيم الاستفادة منهما، والتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي لصرف دعم للمرشدين السياحيين حتى نهاية ديسمبر 2020.
 
‏وأضاف الدكتور خالد العناني أن العام الماضي شهد افتتاح قلعة شالي وجامع أغورمي بواحة سيوة بعد الانتهاء من ترميمهما، وافتتاح مسجد الإمام الشافعي بعد الانتهاء من ترميمه بالتعاون مع وزارة الأوقاف، والانتهاء من أعمال المرحلة الأولى من مشروع تحديث وتطوير أنظمة الإضاءة الليلية بشارع المعز.اضافة اعلان

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق