الخارجية المصري يؤكد على استمرار الشراكة مع الاتحاد الأوروبي في مختلف المجالات لمواجهة التحديات

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن مستمرة في تطوير شراكتها مع دول الاتحاد الأوروبي وإيجاد مجالات جديدة للتعاون تصب في مصلحة جهود مصر التنموية وقدرتها على مواجهة التحديات وتوفير فرص العمل والارتقاء بمستوى معيشة المواطن المصري. وأضاف شكري - في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، الاثنين، على هامش انعقاد المنتدى الإقليمي السادس لوزراء خارجية دول الاتحاد من أجل المتوسط ببرشلونة - أن الشراكة المصرية مع الاتحاد الأوروبي سواء السياسة أو الاقتصادية هي علاقة متنوعة وعميقة، وتعود بالنفع على الجانبين.

وشدد الخارجية، على أن مصر تربطها دائمًا علاقات متشعبة وكثيفة ومتنوعة مع دول جنوب المتوسط ودول الاتحاد الأوروبي. وذكر بأن مصر من المؤسسين للاتحاد من أجل المتوسط، كما أنها من الدول التي تحرص دائمًا على المشاركة في أنشطة الاتحاد؛ نظرًا لكونها مفيدة لضفتي المتوسط من الناحية السياسية والاقتصادية والثقافية.

وقال إنه كان هناك دائمًا تطلع لزيادة التعاون فيما بين دول شمال وجنوب المتوسط لاسيما في ضوء العلاقة التاريخية التي تجمع بينها، وكذلك بالنسبة لمصر ودعم جهودها التنموية من قبل شركائنا في الشمال. وشدد شكري، على الدور المهم الذي يلعبه الاتحاد من أجل المتوسط والسكرتارية التي يترأسها السفير ناصر كامل، في إطار المشاريع والتعاون القائمة ووفقًا للأولويات التي تم تحديدها خلال المراحل السابقة.

وأوضح وزير الخارجية سامح شكري، أنه من ضمن هذه الأولويات، العمل على الحفاظ على بمنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط خاصة، اتصالاً مع تخصير مصر لرئاسة المؤتمر السابع والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (cop27) العام المقبل، مؤكدًا أن ذلك من ضمن مجالات التعاون المهمة فيما بين دول الاتحاد.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

شكري يشارك في صورة جماعية مع وزراء منتدى الاتحاد من أجل المتوسط

وزير الخارجية المصري يتوجه إلي برشلونة للمشاركة في منتدي الاتحاد من أجل المتوسط

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة