أزمة السودان.. غلق للجسور وقطع للإنترنت قبيل احتجاجات مرتقبة

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فوجئ عدد من السودانيين صباح الأحد بإغلاق بعض جسور الخرطوم، وذلك قبيل احتجاجات منتظرة في العاصمة.

وأفاد مراسل "العين الإخبارية"، أن عددا من السودانيين كانوا في طريقهم لمواقع عملهم، إلا أنهم فوجئوا بإغلاق جسر النيل الأزرق ما تسبب في تكدس السيارات على طرف الجسر.

ويربط جسر النيل بين مركز العاصمة الخرطوم، والمدينة الصناعية شمال العاصمة السودانية، وهو المنفذ الوحيد للعمال الذي يقصدون مواقع عملهم.

كما أكد مراسل "العين الإخبارية"، أنه تم قطع شبكة الإنترنت على الهواتف الجوالة في أمور باتت شبه اعتيادية مع دعوات لجان في العاصمة السودانية الخرطوم لاحتجاجات جديدة اليوم الأحد في محيط القصر الرئاسي.

ودعا تجمع المهنيين السودانيين  إلى تنظيم احتجاجات جديدة، اليوم.

وكتب في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي: "ندعو جماهير الشعب السوداني وجموع المهنيين السودانيين والعاملين بأجر في كل مدن وقرى السودان للخروج والمشاركة الفعالة في المواكب المليونية يوم الغد ٢ يناير/كانون الثاني ٢٠٢٢".

وتوعدت واشنطن، الأحد، بالتصدي لمعرقلي تشكيل حكومة بالسودان، ودعت لوقف العنف بشكل فوري ضد المتظاهرين.

وقال الخارجية ، أنتوني بلينكن، في بيان لوزارة الخارجية الأمريكية: "نطالب القادة السودانيين بإحراز تقدم سريع في تشكيل حكومة ذات مصداقية وهيئات قضائية وانتخابية وتأسيس جمعية تشريعية".

وكان مجلس الأمن والدفاع السوداني وجه بالإسراع في محاسبة المتورطين بقتل المتظاهرين خلال احتجاجات الخميس الماضي.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده "مجلس السيادة"، أمس السبت، برئاسة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة.

وأوضحت الدكتورة سلمى عبدالجبار عضو مجلس السيادة الانتقالي، أن الاجتماع ناقش الأوضاع الراهنة بالبلاد وفي مقدمتها التفلتات الأمنية والأحداث التي وقعت خلال مظاهرات الخميس ٣٠ ديسمبر/كانون الأول بجانب التعديات على مقر البعثة الأممية بمدينة الفاشر .

وأكد المجلس المضي قدما في بسط الحريات وحرية التظاهر والتعبير السلمي، والالتزام بما هو متعارف عليه دوليا من التظاهر مع الحفاظ على سلطة القانون وهيبة الدولة وتوضيح حدود الصلاحيات والأطر بين المواطنين وسلطات الأجهزة الشرطية و الأمنية.

وتطرق المجلس إلى الجهود التي تقوم بها اللجنة العليا لمراجعة عمل وقرارات لجنة تفكيك نظام الإخوان، وعكس ذلك للمواطنين حتى يطلعوا على ما تم من عمل خلال الفترة المنصرمة.

وكشفت لجنة أطباء السودان المركزية النقاب عن ارتفاع عدد ضحايا مظاهرات "مليونية 30 ديسمبر" إلى 6 قتلى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة