راهبة الموت.. جلسة تصوير مرعبة لفيلم "the nun" تجسدها طفلة في عيد الهالوين

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحتفى الملايين حول العالم خاصة في أوروبا، بعيد الهالوين أو عيد الرعب كما يطلق عليه، حيث يرتدي الجميع الملابس المخيفة و الغريبة المثير للفضول.

في سياق هذا الاحتفال، احتفى المصور الشاب ""، بهذا بطريقة مختلفة وذلك عبر جلسة تصوير مبهرة تجسد دور الرهبة المرعبة المقتبس شخصيتها من "the nun" الشهير، من خلال طفلة تدعى " ريفال".

تشكلت فكرة جلسة التصوير المرعبة في عقل المصور الشاب "محمد رمضان"، بعد أن اقترحت عليه والدة الطفلة " ريفال احمد"، أن يعقد جلسة تصوير لابنتها وهي  تجسيد شخصية "the nun" الراهبة المرعبة، بمناسبة الهالوين.

وبملابس الراهبات السوداء كما ينطبق على فيلم الرعب "the nun"، ظهرت الطفلة " ريفال" عبر عدسة المصور " محمد رمضان" بشكل مخيف يتناسب مع احتفالات الهالوين.

استقطعت جلسة تصوير من وقت المصور الشاب" محمد رمضان" ساعة من الزمن في وسط الظلام الحالك حيث تعمد تصوير هذه الجلسة في حدود التاسعة مساء.

وضع المصور الشاب خلال جلسة التصوير المرعبة، معدات تصويره لتجسيد شخصية الراهبة المخيفة في الطفلة " ريفال" ذات الثمان سنوات وهي برفقة امها عبر محطة سكة حديد مهجورة بالمعادي ليكتمل شكل اجواء جلسة التصوير المرعبة.

وبوجه يتسم بالرعب ظهرت  الطفلة " ريفال" عبر عدسات المصور الشاب" محمد رمضان"، بعد أن أعدت الميكب ارتست " سارة جلال" المكياج الازم لتجسيد الطفلة، لشخصية الراهبة المرعبة الشهيرة ، وليكتمل تجسيد الطفلة لدور الرهبة المرعبة اعدت مصممة الأزياء الشابة" مهيتاب عبد الرحمن" الملابس المناسبة لهذا الشخصية للطفلة " ريفال" لتعقد جلسة تصوير متكاملة دون أن ينقصها شئ، وذلك وفقا لتعبير المصور محمد رمضان لموقع "".

انتاب الطفلة "ريفال" ، حالة من السعادة لتجسيد الشخصية المرعبة التي اقترحتها امها لتجسيد دور الراهبة المخيفة المقتبسة شخصيتها من فيلم " the nun" في مشهد مثير و غير مألوف، أثار إعجاب الكثيرين عبر مواقع التواصل الإجتماعي فور نشر صورها عبر صفحة المصور الشاب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق