الأوقاف: العلاقات المصرية السودانية مؤهلة لكل أوجه التعاون والتكامل بما يخدم مصالح الشعبين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور محمد مختار جمعة الأوقاف: "من خلال ما لقيته من حفاوة وكرم استقبال وتطلع لمزيد من تعميق العلاقات المصرية السودانية من جميع الأطراف المصرية والسودانية على حد سواء، وفِي ظل الروابط المتينة التي تربط الدولتين الشقيقتين  "التاريخ والجغرافيا والدين واللغة والجوار والمصير المشترك "، أستطيع أن أؤكد وباطمئنان شديد أن العلاقات المصرية السودانية مؤهلة لكل أوجه التعاون والتكامل بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين".

 

وأضاف جمعة فى تصريحات له : "وهو ما نعمل عليه وسنضاعف الجهد فيه في المرحلة الراهنة والمقبلة في ظل القيادة السياسية الحكيمة في الدولتين الشقيقتين، وقد لمست على أرض الواقع مدى تقدير أشقائنا السودانيين لدور المحوري الهام في مختلف القضايا، وهو ما نقدره أيضا لأشقائنا في السودان".

 

وأوضح وزير الأوقاف، أنه اتفق مع وزير الشئون الدينية والأوقاف بدولة السودان الشقيقة على تعزيز جميع أوجه التعاون بين الوزارتين، ولاسيما أننا نسير في اتجاه واحد نحو الفهم المقاصدي للنصوص ، ومواجهة كل ألوان الجمود والتشدد، والعمل الجاد على نشر الفكر المستنير، وتعزيز قيم التسامح وقبول الآخر وأسس المواطنة المتكافئة والعيش المشترك واحترام حق التنوع، والتوجه بقوة نحو التجديد المنضبط بضوابط الشرع الذى يراعى ظروف العصر ومتغيراته مع الحفاظ على ثوابت الشرع الحنيف.

 

جدير بالذكر، أن وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، قد التقى خلال مشاركته في المؤتمر الدولي بالخرطوم عددًا من كبار المسئولين السودانيين، حيث التقى الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي، كما التقى كلا من الشيخ نصر الدين مفرح وزير الشئون الدينية والأوقاف، ووزيرة التعليم العالي الدكتورة انتصار صغيرون، ووزيرة المالية الدكتورة هبة محمد علي ، ورئيس مجمع الفقه الإسلامي بالسودان الدكتور عبد الرحيم آدم محمد ، ومدير مركز الرعاية والتحصين الفكري بدولة السودان الشقيق، الزبير محمد علي ، ونخبة من قيادات الفكر والرأي بدولة السودان الشقيق.

 

وأكد الجميع خلال هذه اللقاءات، على توسيع دائرة التعاون ومزيد من التواصل والتنسيق، بما يخدم صالح الشعبين والدولتين الشقيقتين مصر والسودان .

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق