رئيس جامعة الاسكندرية يفتتح المؤتمر الدولى الخامــس لكلية الزراعة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

افتتح الدكتور عبد العزيز قنصوه، رئيس جامعة الاسكندرية صباح الأربعاء، أعمال المؤتمر الدولى الذى تنظمه كلية الزراعه جامعة الاسكندرية، تحت عنوان " الإدارة المستدامة لمزارع الانتاج الحيوانى الذكية "، وتستمر فعالياته على مدار يومين، يناقش خلالها نخبة من العلماء والمتخصصين سبل الوصول لرؤية مشتركة وحلول لتنمية الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية فى ، ورسم رؤية واضحة متكاملة لمواجهة التحديات التى تعوق سبل النهوض بالثروة الحيوانية في مصر.      

وفى كلمته أشار الدكتور قنصوه إلى الإهتمام الكبير الذى توليه القيادة السياسية برئاسة الرئيس عبدالفتاح رئيس الجمهورية بقضية الأمن الغذائى والمائى لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحقيق الأمن الغذائى للمواطن المصرى فى ضوء رؤية مصر 2030.

وأكد الدكتور قنصوه أننا  لن نستطيع أن نتقدم الإ بتقدم جامعاتنا خاصةً فى مجال التعليم والبحث العلمى وتنمية المجتمع ، حيث لم تعد الجامعات الآن مؤسسات تعليمية فقط تعنى بتخريج الكوادر والكفاءات فى المجالات المختلفة أو إعتبارها مجرد مراكز بحثية تقوم بإجراء بحوث أكاديمية متخصصة فقط، إنما امتد دورها لخدمة المجتمع المحيط وإيجاد حلول لما يواجهه من تحديات ومشاكل بل والإسهام في تحقيق طموحات وآمال المواطنين فى حياة أفضل، وأضاف أنه لابد من الاهتمام بتطبيق تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى لتوفير مزراع للإنتاج الحيوانى ذكية فى ضوء الجيل الرابع والخامس من تكنولوجيا المعلومات وانترنت الأشياء IOT.

ودعا الدكتور قنصوه القائمين على المؤتمر بضرورة تفعيل مفهموم الصناعه القائمة على المعرفة وذلك بمناقشة مخرجات الأبحاث المشاركة في المؤتمر  لتفعيلها فى الـ technology park الذى تنشأه جامعة الإسكندرية لتأسيس شركات قائمة على مخرجات البحث العلمى، لتقديم نموذج ناجح للمجتمع، مؤكداً أننا نستطيع بإرثنا الحضارى والتاريخى التواجد في مكانة أفضل.

وأكد الدكتور محمد بهى الدين، عميد كلية الزراعة خلال كلمته أن الكلية لا تألو جهداً من خلال خطة شاملة لقطاع شئون خدمة المجتمع بالجامعة المشاركة فى كل الأحداث القومية وإقتراح رؤى مستقبلية فى العديد من القطاعات الهامة على مستوى الدولة.

كما أضاف أن الكلية شاركت فى العديد من الدراسات القومية الهامة من خلال علماؤها الأفاضل فى المجالات المختلفة آخرها مجال حصر الأراضى فى مناطق مختلفة ( الضبعة ـ العلمين ـ سيوة ) بالتعاون مع ومركز بحوث الصحراء حيث قامت الكلية بحصر الأراضى وإعداد الخرائط وتحليل التربة لما يقرب من مليون فدان حتى الآن ضمن استرتيجية التنمية الزراعية 2030 بتوجيهات مباشرة من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، كما أكد أن الكلية تسعى من خلال خريجييها وأساتذتها وعلماؤها وتطوير لوائحها الدراسية فى مرحلة البكالوريوس والدراسات العليا لكى تكون فى المقدمة دائماً وتشارك بفاعلية فى خدمة الوطن واللحاق بالتطور الهائل فى مجالات العلوم كافة ومجالات العلوم الزراعية على وجه الخصوص.

وأكد الدكتور صبحى سلام وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية ، أن قطاع الزراعة في مصر يتصف بإمكانات وخصائص تجعله من أكثر القطاعات أهمية لمواجهة التحديات التي تواجه أى مجتمع منها عدم الإكتفاء بمحصول القمح ومن ثم ارتفاع أسعار الغذاء، ومشكلة نقص المياه والتغيرات المناخية وما يترتب عليه من آثار سلبية اقتصادية واجتماعية وبيئية، والفجوة العلفية التي تواجه مستثمرى الثروة الحيوانية ومن ثم إرتفاع أسعار المنتجات الحيوانية وكذلك زيادة خطر نقص الغذاء بسبب إنتاج الحيوية على حساب الغذاء ومن ثم يعقد مؤتمرنا اليوم بهدف تطوير وتنفيذ نظم إنتاج حيوانى ذكية ومنضبطة التى يمكن أن تجعل الإنتاج الحيوانى أكثر استدامة وإنتاجية من خلال تشجيع المشاركين من العلماء والباحثين والمربيين والمهتمين بمجال وصناعة الإنتاج الحيوانى لتوفير منصة تعاون من أجل البحث وتبادل الآراء والمشاركة والتفاعل بين الأكاديميين والمنتجين، لافتاً أن المؤتمر يوفر فرصة للتواصل وتبادل المعلومات والأفكار على المستوى المحلى والإقليمى والدولى بين المتخصصين فى مجال الإنتاج الحيوانى.

شارك فى افتتاح المؤتمر الدكتور صلاح مصيلحى رئيس هيئة الثروة السمكية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى السابق، والدكتور محسن شكرى رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا السابق ، والدكتور سامى أبو بكر رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للإنتاج الحيوانى، والدكتور أحمد الوزيرى رئيس قسم الإنتاج الحيوانى والسمكى بكلية الزراعة ونواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس بجامعة الإسكندرية وكافة الجامعات المصرية والمراكز البحثية والمركز القومى للبحوث والشركات الوطنية العاملة فى مجال الانتاج الحيوانى.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة