عدن.. أزمة المشتقات النفطية ترفع اسطوانة الغاز المنزلي وسط غياب حكومي

اخبار اليمن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تسببت ازمة المشتقات النفطية الخانقة التي تعصف بمختلف مديريات عدن، في ظل صمت حكومي مريب، بدفع مالكي محطات مادة الغاز إلى رفع التسعيرة مجددا.

واكدت مصادر محلية لوكالة “خبر”، أن اسطوانة الغاز المنزلي عبوة 20 لتراً ارتفع يوم الاحد 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2021م، إلى 12000 ريال، بزيادة 500 ريال عن السابق.

واوضحت المصادر أن مالكي محطات مادة الغاز المنزلي وضعوا التسعيرة الجديدة من تلقاء انفسهم مستغلين الغياب الكلي للدور الرقابي الحكومي، خصوصا بعد ان زادت كمية الطلب عليها من سائقي باصات النقل جراء انعدام تام لمادة البنزين.

في الوقت نفسه، لم تتخذ الحكومة أي اجراءات تجاه المخالفين، في ظل استغلالهم الازمة التي تعاني منها عدن والمحافظات المجاورة لها طيلة شهر أكتوبر/ تشرين الاول ورفع مالكو محطات الغاز اكثر من 1500 ريال فوق قيمة الاسطوانة الواحدة خلال تلك الفترة.

ومع انعدام مادة البنزين في محطات شركات النفط والمحطات الخاصة في عدن وضواحيها، بلغ سعر الصفيحة عبوة 20 لترا، 30 ألف ريال في السوق السوداء مع عدم توفرها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اخبار اليمن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اخبار اليمن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة