أفرغوا الشمال وتفرغوا للجنوب.. إخوان بن عديو يجمعون مقاتلين من مناطق الحوثي

اخبار اليمن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


السياسية –
منذ 27 دقيقة

شبوة، نيوزيمن، خاص:

كشفت مصادر محلية في محافظة شبوة، عن فضيحة جديدة للقيادي في حزب الإصلاح “ذراع تنظيم الإخوان المسلمين في اليمن”، محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، تمثلت بحشد مقاتلين من عناصر الحزب وإرسالهم إلى مديرية عسيلان للقتال في صفوف ميليشيات الحوثي.

وأكدت المصادر، قيام المدعو بن عديو، بالتنسيق مع قيادات إصلاحية في مناطق متفرقة من شبوة ومناطق خاضعة لسيطرة الميليشيات، كصنعاء وعمران والمحويت وإب، وتعز، بشأن إرسال مقاتلين من أنصار الإصلاح إلى شبوة لتعزيز جبهة الدفاع عن مصالحهم فيها.

وأشارت المصادر إلى أن مجاميع مسلحة وصلت بالفعل وتم إرسالها إلى مديرية عسيلان، للقتال مع الحوثيين ضد أي تحركات للمقاومة والشرعية في سبيل استعادة المديرية التي تم تسليمها من قبل بن عديو إلى جانب مديريتي عين وبيحان.

وجاءت تحركات حزب الإصلاح، عبر المحافظ بن عديو، بالتزامن مع إعلان قبائل شبوة بدء التحرك لاستعادة المديريات التي سلمت للحوثيين، وتنفيذ بنود إعلان اللقاء الموسع لأبناء شبوة بمختلف أطيافها في منطقة “وطأة” بمديرية نصاب، قبل 8 أيام، حيث تم إمهال الحكومة أسبوعا لتنفيذ مطالبهم بإقالة المحافظ بن عديو ومحاسبته إلى جانب المتسببين بتسليم المديريات الثلاث، وحول قضايا فساد أخرى.

ويتوقع مراقبون أن تشهد شبوة معارك وعمليات تحرير واستعادة للمناطق المسلمة للحوثيين، من قبل القبائل التي تداعت في مناطق متفرقة من المحافظة خلال الأسابيع الماضية، لاستعادة الأرض من ميليشيات الحوثي وحزب الإصلاح، فضلاً عن الحفاظ على ثروات المحافظة والقضاء على التفرقة والتمييز والإقصاء الذي مارسته سلطة الإخوان الحالية بقيادة بن عديو المرفوض شعبيا ومجتمعيا في المحافظة.

المصدر من هنا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اخبار اليمن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اخبار اليمن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة