تضاعف أزمة المشتقات النفطية مع استمرار إضراب عمال شركة مصافي عدن

اخبار اليمن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت مدينة عدن (جنوبي اليمن)، اليوم الأربعاء 26 يناير 2022م، أزمة جديدة للمشتقات النفطية ضاعفت من معاناة المواطنين.

وبحسب مصادر محلية، يعاني سكان المدينة من أزمة خانقة في المشتقات النفطية بعد اختفائها شبه كلي في محطات الوقود الحكومية، وتزاحم طوابير مركبات النقل أمامها.

وضاعف من حدة الأزمة إعلان نقابة شركة المصافي بعدن، الأربعاء الماضي، إضرابها الجزئي عن العمل، حتى تستجيب الحكومة لمطالب الموظفين الحقوقية والمالية، بحسب بيان للنقابة.

وقالت مصادر محلية، إن إضراب عمال المصافي ضاعف من أزمة المشتقات النفطية في مختلف المديريات، وأصاب حركة النقل بشلل جزئي، وسط عجز حكومي كبير.

وارتفع سعر صفيحة البنزين في السوق السوداء إلى 25 ألف ريال، بعد أن كانت محطات البيع قد رفعت التسعيرة منذ نحو أسبوع إلى 17 ألف ريال بدلا عن 13200 ريال، والأخيرة تسعيرة أقرتها شركة النفط في ديسمبر الماضي 2021م.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اخبار اليمن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اخبار اليمن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.