”ضبط 3 متهمين فى تعذيب طفل حتى الموت بالشرقية

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد وفاة والده وزواج والدته من آخر، قرر الطفل "صالح" 14 عاماً، المقيم بقرية ميت سهيل التابعة لمركز منيا القمح في محافظة الشرقية، الأعتماد على نفسه والتنقل بين الوظائف التى لم ترأف به، ولا بعمره وآخرها عامل بمجزرة، اضطر تحمل سوء معاملة صاحب العمل وظلمه له أحياناً، فلم يكن أمامه حل آخر بعد أن أصبح يتيم الأب، وضيف ببيت زوج والدته، وعندما طالبه بأجرته فى العمل، ازداد ظلم واستعباد صاحب العمل له، وامتنع عن الدفع وقام بتعذيبه بمعاونة اثنين من العاملين معه، حتى سقط قتيلاً على يديهم.

 

تفاصيل الجريمة

 

ورد للواء إبراهيم عبدالغفار مساعد الداخلية لأمن الشرقية، بلاغاً من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، تفيد بوصول طفل لمستشفى منيا القمح المركزي جثة هامدة، وانتقل على الفور قوة من رجال المباحث للفحص والتحري حول البلاغ.


 

واتضح من التحريات الأولية لرجال المباحث، أن الطفل يدعى "صالح"، عامل في مجزر ومعلف بدائرة المركز، في حالة إعياء تام ومصاب بجروح وكدمات وأثار حروق في أنحاء متفرقة من جسده، وفارق الحياة فى لحظة إسعافه.

 

وخلال التحقيقات، اتهمت والدة المجني عليه 3 أشخاص يعملون في مجزر ومعلف بإحدي قرى المركز، بالتسبب في وفاة نجلها، وبعد سماع أقوال شهود العيان، تبين نشوب مشادة كلامية بين المجني عليه وعاملين بالمجزر بسبب خلافات العمل، تطورت إلى مشاجرة تعدى خلالها المتهمين على المجني عليه بالضرب المبرح مما أدى لوفاته.

 

وأفاد العاملين بالمستشفى، أن شخص قد أحضره وادعى العثور على المجنى عليه في أحد الطرق بهذه الحال، وتم استدعاء أسرته وتعرفوا على الجثمان، وأكدو أنه كان يعمل في مجزرة ناحية القرية، وتعرفوا على الشخص الذي أحضره للمستشفى، وتبين أنه أحد عمال المجزر الذي يعمل به.


اقرا ايضا ضبط متهم بالاستيلاء على 7 ملايين جنيه من أهالى كفر الشيخ

وتم التحفظ على العامل الذي نقله للمستشفى، و باستجوابه اعترف بمشاركته وآخرين من ملاك المجزر في تعذيب المجني عليه بعد أن طالب بأجرته اليومية، فرفض مسئول المجزر طلبه بحجة أنه ينام ويأكل ويشرب في المجزر مجانًا، فاعتدوا عليه بالضرب، وعندما فقد وعيه وغرق في دماءه قرروا اصطحابه للمستشفى خوفا من أن يلقى حتفه، واتفقوا على الإدعاء بالعثور عليه بهذا الشكل ليبعدوا التهمة عنهم.

 

و بتكثيف جهود رجال المباحث، تم ضبط المتهمين الآخرين وهم، "حمدي ح ف 20 عاماً، عامل و محمد م، شهرته "مانجا" 23 عاماً، عامل وفاروق ح ف 27 عاماً وحمدي ف 45 عاماً، مالك المجزر".

 

وأمرت نيابة منيا القمح، برئاسة المستشار أحمد ابوزيد، حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق.

 

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق