ثروات أغنياء أفريقيا تساوي مبيعات "على بابا" في يوم العزاب

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مليارديرات أفريقيا أغنى مما كانوا عليه منذ سنوات، رغم الجائحة العالمية،وفق تقرير لـ فوربس حول أثرياء 2022.

وجاء ضمن القائمة مليارديرات من سبع دول أفريقية. في حين حصلت جنوب أفريقيا ومصر على أكبر عدد، لتحصد كل منهما على 5 مليارديرات، تليهما نيجيريا بثلاثة مليارديرات.

وقدرت فوربس، إجمالي ثروات المليارديرات في أفريقيا، والبالغ عددهم 18 مليارديرًا، بنحو 84.9 مليار دولار، بزيادة قدرها 15% عن الاثني عشر شهرًا الماضية، وهي الزيادة الأكبر منذ عام 2014، عندما كان عدد أكبر من أصحاب المليارات - 28 - يبلغ مجموع ثرواتهم 96.5 مليار دولار.

وينحدر المليارديرات الثمانية عشر من أفريقيا، وليس منهم حديث العهد بالقائمة، وهم من سبع دول مختلفة. لدى كل من جنوب أفريقيا ومصر خمسة مليارديرات، تليها نيجيريا بثلاثة ثم .

جميع أصحاب المليارات في القارة من الرجال، وكانت آخر امرأة ظهرت في القائمة من أنغولا، إيزابيل دوس سانتوس، قد خرجت من قائمة فوربس في يناير/ كانون الثاني 2021.

في المتوسط، تبلغ ثروة كل ثري من أثرياء القارة 4.7 مليار دولار الآن مقابل 3.4 مليار دولار في عام 2014.

وأدى ارتفاع أسعار الأسهم من نيجيريا إلى زيمبابوي إلى رفع ثروات هؤلاء المليارديرات، مع ارتفاع الطلب على المنتجات من الأسمنت إلى السلع الفاخرة.

وتضم قائمة فوربس لأغنى أثرياء أفريقيا لعام 2022، مليارديرات عرب من والمغرب والجزائر.

ورصدت  القائمة ثروة المليارديرات الأفارقة المقيمين في القارة السمراء أو تقع أعمالهم الأساسية هناك، لهذا تم استبعاد الملياردير المصري المقيم في لندن، محمد الفايد، فيما ظهر سترايف ماسيوا، وهو من زيمبابوي ومقيم في لندن، في القائمة بسبب ممتلكاته في مجال الاتصالات في أفريقيا.


وحلّ أولاً بتلك القائمة، النيجيري أليك دانجوي على رأس الأثرياء بقارة أفريقيا بثروة ناهزت 13.9 مليار دولار ارتفاعاً من 12.1 مليار دولار في العام الماضي بعد زيادة بنسبة 30% في سعر سهم Dangote Cement، والتي تعد أثمن أصوله.


وتبعه في القائمة  من جنوب أفريقيا يوهان روبرت بثروة ارتفعت من 7.2 مليار دولار إلى 11 مليار دولار مكّنته من الصعود للمركز الثاني بالعام الجاري بعد أن ارتفعت أسهم شركته التي تصنع ساعات كارتييه وأفلان مون بلان شركة Compagnie Financiere Richemont ليصبح أكثر الرابحين في القائمة من حيث القيمة.


وحل ثالثاً الزيمبابوي، ستريف ماسييايوا، لتصل ثروته إلى 2.7 مليار دولار، ارتفاعاً من 1.2 مليار دولار العام الماضي وأتى ذلك، بعد أن ارتفعت أسهم شركة Econet Wireless Zimbabwe، التي أسسها، بأكثر من 750% في العام الماضي، مما ساعد على زيادة حجم ثروته.

وصعدت ثروة قطب صناعة الأسمنت النيجيري عبدالصمد رابيو، الذي زادت ثروته بـ1.5 مليار دولار بعد طرح شركة أخرى من شركاته للاكتتاب العام.


واحتل المستثمر المصري، ناصف ساويرس، المركز الرابع على القائمة، بثروة صافية تقدر بنحو 8.6 مليار دولار وذلك في 23 يناير 2022.

وتبلغ ثروته على قائمة فوربس اللحظية لميارديرات العالم نحو 8.2 مليار دولار في 25 يناير/كانون الثاني 2022، يأتي شقيقه الملياردير نجيب ساويرس في المركز الثامن، بثروة صافية تبلغ 3.4 مليار دولار.


كما احتل الملياردير المصري، محمد منصور، الذي يتولى الإشراف على مجموعة منصور العائلية، المركز الـ12 على القائمة. والتي تضم أيضاً أخويه ياسين ويوسف، اللذين يشتركان في ملكية المجموعة العائلية، في المركزين الـ18 والـ15 على التوالي.

واحتُسب صافي الثروات باستخدام أسعار الأسهم وأسعار صرف العملات من نهاية العمل يوم الأربعاء، 19 يناير/كانون الثاني 2022. لتقييم الأعمال التجارية الخاصة.

وتزداد ثروات بعض أعضاء القائمة أو تقل في غضون أسابيع أو أيام من تاريخ القياس.

ومن ، احتل الملياردير يسعد ربراب وعائلته المرتبة الـ7 في القارة، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سيفيتال، أكبر شركة خاصة في الجزائر. وجاء في المركز الثاني عربيًا بثروة تقدر بنحو 5.1 مليار دولار.


في قائمة 2021، جاء الملياردير يسعد ربراب وعائلته في المركز الثاني على قائمة فوربس للأثرياء العرب لعام 2021 بثروة صافية تبلغ 5.1 مليار دولار. ويعد الجزائري الوحيد ضمن القائمة.

ويشغل يسعد ربراب منصب المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Cevital، أكبر شركة خاصة في الجزائر.


ضمت القائمة من المغرب، عزيز أخنوش وعائلته بثروة صافية ثروة تقدر بنحو 2.2 مليار دولار، وعثمان بنجلون وعائلته بثروة صافية ثروة تقدر بنحو 1.5 مليار دولار، وفقًا لتقديرات فوربس.

تم تعيين أخنوش، الذي يمتلك حصة الأغلبية في مجموعة أكوا التي تقدر قيمتها بمليارات الدولارات، رئيسًا لوزراء المغرب في سبتمبر/أيلول 2021، بينما يشغل بنجلون منصب الرئيس التنفيذي لبنك BMCE Bank of Africa.

ثروات انخفضت

إثنان فقط من أصل 18 مليارديرًا أصبحت ثرواتهم أقل مما كانت عليه في العام الماضي، هما كوس بيكيرمن جنوب أفريقيا، الذي انخفضت ثروته إلى 2.7 مليار دولار من 2.8 مليار دولار مع انخفاض أسعار أسهم شركتي الإنترنت للمستهلكين Naspers وProsus بأكثر من 20% لكل منهما، ومحمد ديوجي من تنزانيا، الذي انخفضت ثروته إلى ما يقدّر بنحو 1.5 مليار دولار من 1.6 مليار دولار قبل عام بسبب انخفاض عوائد الأسهم للشركات العامة.

وفي 12 نووفمبر 2021 ،أعلنت مجموعة علي بابا الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية الجمعة رقما قياسيا جديدا في مبيعاتها في "يوم العزاب" السنوي الذي أنفق خلاله المستهلكون 74 مليار يورو(84.54 مليار دولار).

وزادت القيمة الإجمالية لمبيعات مجموعة علي بابا الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية خلال مهرجانها السنوي للتسوق المعروف باسم يوم العزاب إلى 540.3 مليار يوان (84.54 مليار دولار)، بنسبة ارتفاع 14% عن العام السابق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة