الارشيف / اخبار التعليم / عرب نت 5

احصل على فرصة في المنح المقدمة من جمهورية الشعبية.. تفاصيل


المنح المقدمة من جمهورية الشعبية

أعلنت إدارة البعثات بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن منحا للحصول على درجة الدكتوراه من جمهورية الصين الشعبية في المجالات الآتية : ( علوم الحاسب الآلي – بناء الشبكات المعلوماتية – علوم الهندسة البحرية – الميكانيكية – الكهربية – الهندسة الصناعية – العلاج الطبيعي – دراسة اللغة الصينية وآدابها ).

وأوضحت أن شروط التقدم للمنحة :

- ألا يزيد سن المتقدم عن 32 سنه في 1/9/2021

- أن يكون المرشح مصري الجنسية ومن معاوني أعضاء هيئات التدريس بالجامعات المصرية الحكومية أو المعاهد أو الهيئات أو المراكز البحثية المدرجة بخطة البعثات .

- أن يشغل المتقدم وظيفة مدرسا مساعدا أو ما يعادلها

- ألا تقل مدة الخدمة بجهة العمل عن عامين

- ألا يكون قد مضى على تسجيل المتقدم للدكتوراه بالوطن أكثر من عام ونصف فى 1/9/2021

وأشارت إلى أن بيانات المنحة:
- يقدم الجانب الصيني للطلبة المصريين الحاصلين على المنح ما يلى :

- قيمة منحة شهرية 3500 يوانا صينية قابله للزيادة .

- اعفاء كل طالب من رسوم التسجيل .

- اعفاء كل طال من رسوم القيد السنوي لحضور المحاضرات والدراسات .

- اعفاء كل طالب من تكاليف المواد الدراسية المحددة .

- اعفاء كل طالب من نفقات الإقامة المقررة .

- مبلغ معين يدفع مرة واحدة لترتيب الإقامة .

- بينما العلاج الطبي بالمجان للطلبة المصريين الحاصلين على منح الدكتوراه من الحكومة الصينية .

- خدمة الترانزيت للطلبة المصريين الحاصلين على منح الدكتوراه من العاصمة الصينية الى ومن مكان الدراسة عند التحاقهم بالجامعة وتخرجهم منها .

- المنحة لا تشمل نفقات السفر ذهاب وعودة .

وأشارت إلى انه تتحمل البعثات ( فيما لا تتحمله جهة أخرى ) باستكمال قيمة المنحة المقدمة من الجانب الصيني” طبقا للبرنامج التنفيذي لتعادل ما يتقاضاه عضو البعثة الأعزب “، ولا تتحمل البعثات أي نفقات للأسرة طبقا لقرار اللجنة التنفيذية للبعثات بجلسة 23/8/2017 والمعدل بقرار اللجنة التنفيذية للبعثات بجلسة 19/11/2017 ، بينما أخر موعد للتقدم لهذه المنح هو 1/2/2022.

قد يعجبك أيضا...

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب نت 5 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب نت 5 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا