7.000.000.000 جرعة لقاح

عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
خفَت بريقُ وباء كوفيد-19، بعدما طغى عليه الاهتمام العالمي- على مستوى الزعماء- بمشكلة التغير المناخي، والانبعاثات الكربونية، وغازات الدفيئة. لكن ذلك لا ينبغي أن يحجب حقيقة أن العالم لا يزال تحت رحمة فايروس الجديد. انفتاح هنا، وإغلاق هناك، وجرعات تنشيطية ثالثة، وربما رابعة. بيد أن الوباء العالمي ينهش بلدان العالم الكبرى والصغرى، من دون رحمة. فبعد تسجيل 368711 إصابة جديدة حول العالم (السبت)، تجاوز العدد التراكمي لإصابات العالم 247 مليوناً. ونجم عن ذلك ارتفاع عدد الوفيات العالمية بالوباء إلى 5.01 مليون وفاة. وحدث ذلك على رغم ارتفاع عدد جرعات اللقاحات المستخدمة في 184 بلداً ومنطقة أمس إلى 7 مليارات جرعة. ويعني ذلك أنه تم تطعيم 45.5% من سكان المعمورة ضد كوفيد-19. وطبقاً لحسابات مرصد بلومبيرغ للتطعيم العالمي؛ فإن المضي بالوتيرة اليومية الراهنة للتلقيح، وهي بحدود 28.2 مليون جرعة يومياً يعني أن العالم لا يزال بحاجة إلى مضي ستة أشهر أخرى ليتم تطعيم 75% من سكانه. وفيما تتصدر والهند العالم بإعطاء أكثر من 3 مليارات جرعة لسكانهما (الصين ملياران، والهند مليار جرعة)؛ تأتي الولايات المتحدة في المرتبة الثالثة؛ إذ نجحت في إعطاء 419 مليون جرعة لسكانها؛ حصل 65% منهم على جرعة على الأقل، فيما تم تحصين 57% بالكامل. ويقول علماء الولايات المتحدة: إن العودة للحياة الطبيعية السابقة لاندلاع نازلة كورونا لن تتحقق إلا إذا تم تحصين ما بين 70% و80% من سكان أمريكا.

ومن المفارقات التي لا تزال تحير العلماء أن الدول الأكثر تحصيناً لسكانها هي التي تتلظى راهناً بموجة فايروس كورونا الجديد. فقد سجلت أمريكا أمس الأول 72653 إصابة جديدة، رافقتها 1344 وفاة إضافية. وارتفع بذلك عدد مصابي أمريكا إلى 46.80 مليون شخص؛ بينما وصل عدد وفياتها إلى 766117 وفاة.

وعجلت الولايات المتحدة أمس، ببرنامج إعطاء جرعة تنشيطية ثالثة لسكانها المحصّنين، بحيث ارتفع عدد الجرعات التنشيطية إلى أكثر من مليون جرعة يومياً. ونشرت نائبة الرئيس كمالا هاريس صورة على حسابها في تويتر وهي تخضع للجرعة الثالثة، التي منحت لها بدعوى أن عملها يتطلب سفراً واجتماعات تزيد احتمالات إصابتها بالفايروس. وتشير الإحصاءات الأمريكية إلى أن أكثر من 4 ملايين أمريكي حصلوا على تنشيطية لقاح موديرنا؛ فيما حصل 75 ألفاً على تنشيطية لقاح جونسون آند جونسون. وارتفع عدد الحاصلين على تنشيطية لقاح فايزر-بيونتك إلى أكثر من 13 مليون أمريكي.

وكما توقعت «عكاظ» أمس؛ فإن قفز العدد التراكمي لإصاباتها فجر الأحد إلى أكثر من 9 ملايين إصابة، رافقتها 140558 وفاة. وسجلت بريطانيا 41009 إصابات جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية. وعلى رغم الارتفاع المثير للقلق في الإصابات الجديدة؛ تعهد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بأن يحتفل البريطانيون بأعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة من دون إغلاقات. وقال وهو يغادر لندن إلى غلاسغو في أسكتلندا، حيث بدأت أعمال قمة التغير المناخي، إنه لا يرى أي دليل على أن الإغلاق يلوح في الأفق. وأضاف: نعم؛ صحيح أن الإصابات الجديدة مرتفعة الآن. لكنها ليست سبباً في الذهاب لتطبيق الخطة «ب». ويبدو أن جونسون حريض هذه السنة على الحفاظ على تعهده بأعياد خالية من القيود الصحية؛ بعدما قدم تعهداً مماثلاً السنة الماضية، ليعود بعد أيام فحسب من تعهداته ليفرض تدابير الإغلاق في أنحاء بريطانيا.

وقفز البارحة عدد إصابات تركيا إلى أكثر من 8 ملايين إصابة، رافقتها 70410 وفيات. وفيما التحقت كولومبيا الفقيرة أمس بنادي الدول ذات الخمسة ملايين إصابة؛ باتت أوكرانيا قريبة من الالتحاق بنادي دول الثلاثة ملايين إصابة؛ إذ بلغ عدد إصاباتها التراكمي أمس 2.92 مليون إصابة. وفي جنوب شرق آسيا، تتهيأ تايلند لدخول نادي الدول الموبوءة بأكثر من مليونيْ إصابة؛ إذ بلغ العدد التراكمي لإصاباتها أمس 1.91 مليون إصابة.

الهند: 5 مليارات جرعة لقاح بحلول

أبلغ رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، زعماء دول مجموعة الـ 20 في روما أمس الأول، بأن الهند تتهيأ لإنتاج 5 مليارات جرعة لقاحات بحلول 2022، لتعزيز إمدادات دول العالم من اللقاحات. وطالب مودي منظمة الصحة العالمية بالموافقة على لقاحات هندية الصنع. وأعلنت الهند، أمس (الأحد)، أنها سجلت 12830 إصابة جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية، ليرتفع العدد التراكمي لإصاباتها منذ اندلاع نازلة كورونا إلى 34.3 مليون إصابة. وقيدت الهند أمس 446 وفاة إضافية، ليصل العدد الكلي لوفياتها بالفايروس إلى 458213 وفاة. ووصل عدد جرعات اللقاح المعطاة لسكان الهند إلى 6.8 مليون جرعة يومياً. وعلى صعيد آخر؛ سجلت كل من اليونان، والجمهورية الأيرلندية، وروسيا أعداداً قياسية من الإصابات أمس الأول. فقد أعلنت اليونان أنها سجلت 4696 إصابة جديدة، (السبت)، هي الأكبر منذ اندلاع النازلة. وقالت دبن إن أيرلندا سجلت 2966 إصابة جديدة السبت، هي الأكبر منذ يناير الماضي. أما روسيا فأعلنت أنه على رغم الإغلاق الذي تخضع له البلاد؛ بلغ عدد الحالات الجديدة 40251 إصابة جديدة، رافقتها 1160 وفاة إضافية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة