"الخريف "يرأس الاجتماع الأول من الدورة الثانية للمجلس الصناعي

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

معالجة التحديات التي تواجه الصناعيين ودراسة احتياجاتهم

رأس الصناعة والثروة المعدنية رئيس المجلس الصناعي بندر بن إبراهيم الخريف , الاجتماع الأول من الدورة الثانية للمجلس الصناعي.

وجرى خلال الاجتماع الذي يضم ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص بحث معالجة التحديات التي تواجه الصناعيين ودراسة احتياجاتهم عبر زيادة التشاركية الإيجابية بين أصحاب العلاقة في القطاعين.

واستعرض جدول أعمال المجلس الذي اشتمل على حوكمة عمل المجلس، وتفعيل فرق العمل الداخلية، ومناقشة قنوات معالجة أي تحديات تواجه المستثمرين الصناعيين في وقت وجيز، إضافة إلى متابعة سير توصيات المجلس في دورته السابقة وما تم حيالها.

ويهدف المجلس الصناعي إلى التشاركية الإيجابية بين جميع أصحاب العلاقة في القطاع الصناعي وحوكمة العلاقة بين منظومة الصناعة والجهات الحكومية ذات العلاقة والشركاء من القطاع الخاص، ساعيًا إلى المشاركة في بناء السياسات والتشريعات الممكنة للقطاع، ومتابعة المؤشرات الاقتصادية الحيوية، وتحسين الاقتصادية للاستثمارات الصناعية عبر متابعة مؤشر التنافسية الصناعي، ومتابعة مؤشرات إنجاز المستهدفات الاستراتيجية للقطاع الصناعي ، ومقارنتها بالمؤشرات الدولية للتنافسية.

يُذكر أن المجلس الصناعي أُنشئ لتحقيق ثلاثة أهداف،هي: بناء التشاركية الإيجابية بين القطاعين الحكومي والخاص حيث يحصل فيه القطاع الحكومي على مرئيات القطاع الخاص حول الاستراتيجيات والأولويات والسياسات ذات العلاقة بالقطاع الصناعي، ووضع أطر العمل والآليات لإدراج ومتابعة التحديات التي يواجهها القطاع الصناعي والعمل المشترك لإيجاد الحلول التنفيذية، إضافة إلى تمكين التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص لاستغلال الفرص التي ستعزز من وتيرة التنمية الصناعية في المملكة.

"الخريف "يرأس الاجتماع الأول من الدورة الثانية للمجلس الصناعي

وكالة الأنباء (واس) سبق 2021-11-01

رأس وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس المجلس الصناعي بندر بن إبراهيم الخريف اليوم, الاجتماع الأول من الدورة الثانية للمجلس الصناعي.

وجرى خلال الاجتماع الذي يضم ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص بحث معالجة التحديات التي تواجه الصناعيين ودراسة احتياجاتهم عبر زيادة التشاركية الإيجابية بين أصحاب العلاقة في القطاعين.

واستعرض جدول أعمال المجلس الذي اشتمل على حوكمة عمل المجلس، وتفعيل فرق العمل الداخلية، ومناقشة قنوات معالجة أي تحديات تواجه المستثمرين الصناعيين في وقت وجيز، إضافة إلى متابعة سير توصيات المجلس في دورته السابقة وما تم حيالها.

ويهدف المجلس الصناعي إلى التشاركية الإيجابية بين جميع أصحاب العلاقة في القطاع الصناعي وحوكمة العلاقة بين منظومة الصناعة والجهات الحكومية ذات العلاقة والشركاء من القطاع الخاص، ساعيًا إلى المشاركة في بناء السياسات والتشريعات الممكنة للقطاع، ومتابعة المؤشرات الاقتصادية الحيوية، وتحسين البيئة الاقتصادية للاستثمارات الصناعية عبر متابعة مؤشر التنافسية الصناعي، ومتابعة مؤشرات إنجاز المستهدفات الاستراتيجية للقطاع الصناعي السعودي، ومقارنتها بالمؤشرات الدولية للتنافسية.

يُذكر أن المجلس الصناعي أُنشئ لتحقيق ثلاثة أهداف،هي: بناء التشاركية الإيجابية بين القطاعين الحكومي والخاص حيث يحصل فيه القطاع الحكومي على مرئيات القطاع الخاص حول الاستراتيجيات والأولويات والسياسات ذات العلاقة بالقطاع الصناعي، ووضع أطر العمل والآليات لإدراج ومتابعة التحديات التي يواجهها القطاع الصناعي والعمل المشترك لإيجاد الحلول التنفيذية، إضافة إلى تمكين التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص لاستغلال الفرص التي ستعزز من وتيرة التنمية الصناعية في المملكة.

01 نوفمبر 2021 - 26 ربيع الأول 1443

11:28 PM

اخر تعديل

02 نوفمبر 2021 - 27 ربيع الأول 1443

02:03 AM


بحث معالجة التحديات التي تواجه الصناعيين ودراسة احتياجاتهم

A A A

رأس وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس المجلس الصناعي بندر بن إبراهيم الخريف اليوم, الاجتماع الأول من الدورة الثانية للمجلس الصناعي.

وجرى خلال الاجتماع الذي يضم ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص بحث معالجة التحديات التي تواجه الصناعيين ودراسة احتياجاتهم عبر زيادة التشاركية الإيجابية بين أصحاب العلاقة في القطاعين.

واستعرض جدول أعمال المجلس الذي اشتمل على حوكمة عمل المجلس، وتفعيل فرق العمل الداخلية، ومناقشة قنوات معالجة أي تحديات تواجه المستثمرين الصناعيين في وقت وجيز، إضافة إلى متابعة سير توصيات المجلس في دورته السابقة وما تم حيالها.

ويهدف المجلس الصناعي إلى التشاركية الإيجابية بين جميع أصحاب العلاقة في القطاع الصناعي وحوكمة العلاقة بين منظومة الصناعة والجهات الحكومية ذات العلاقة والشركاء من القطاع الخاص، ساعيًا إلى المشاركة في بناء السياسات والتشريعات الممكنة للقطاع، ومتابعة المؤشرات الاقتصادية الحيوية، وتحسين البيئة الاقتصادية للاستثمارات الصناعية عبر متابعة مؤشر التنافسية الصناعي، ومتابعة مؤشرات إنجاز المستهدفات الاستراتيجية للقطاع الصناعي السعودي، ومقارنتها بالمؤشرات الدولية للتنافسية.

يُذكر أن المجلس الصناعي أُنشئ لتحقيق ثلاثة أهداف،هي: بناء التشاركية الإيجابية بين القطاعين الحكومي والخاص حيث يحصل فيه القطاع الحكومي على مرئيات القطاع الخاص حول الاستراتيجيات والأولويات والسياسات ذات العلاقة بالقطاع الصناعي، ووضع أطر العمل والآليات لإدراج ومتابعة التحديات التي يواجهها القطاع الصناعي والعمل المشترك لإيجاد الحلول التنفيذية، إضافة إلى تمكين التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص لاستغلال الفرص التي ستعزز من وتيرة التنمية الصناعية في المملكة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة