النيابة العامة توجه باستمرار إيقاف مطلق النار بمنطقة نجران

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

النيابة العامة توجه باستمرار إيقاف مطلق النار بمنطقة نجران

صرح مصدر مسؤول في النيابة العامة عن مباشرة النيابة المختصة لديها لإجراءات التحقيق استناداً للمادتين(١٣، ١٧)، من نظام الإجراءات الجزائية، بحق مطلق النار في مكان عام بمنطقة نجران وقيامه بتوثيق هذه الممارسات المجرّمة ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، المجرمة طبقاً لأحكام نظام جرائم المعلوماتية ونظام الأسلحة والذخائر، وذلك بعد أن تمكنت الجهات الأمنية من القبض عليه في منطقة نجران وإحالته إلى النيابة العامة، وإن النيابة العامة أصدرت في هذا الشأن أمراً يقضي باستمرار توقيف المتهم استناداً للمادتين (١١٢، ١١٤)، من النظام؛ تمهيداً لاستكمال الإجراءات النظامية بحقه.

وأشار المصدر إلى أن قضايا إطلاق النار في الأماكن العامة تُعد من الجرائم الكبيرة الموجبة للتوقيف وفقاً لقرار معالي النائب العام رقم (١) وتاريخ ١/ ١/ ١٤٤٢هـ، لما تنطوي عليه من تعريض الأنفس والممتلكات للخطر وترويع الآمنين.

وأكد المصدر أن النيابة العامة تتابع كل ما من شأنه المساس بأمن وسكينة وطمأنينة المجتمع، تحت طائلة المُساءلة الجزائية المشددة.النيابة العامة

04 نوفمبر 2021 - 29 ربيع الأول 1443 09:41 PM

النيابة العامة توجه باستمرار إيقاف مطلق النار بمنطقة نجران

صرح مصدر مسؤول في النيابة العامة عن مباشرة النيابة المختصة لديها لإجراءات التحقيق استناداً للمادتين(١٣، ١٧)، من نظام الإجراءات الجزائية، بحق مطلق النار في مكان عام بمنطقة نجران وقيامه بتوثيق هذه الممارسات المجرّمة ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، المجرمة طبقاً لأحكام نظام جرائم المعلوماتية ونظام الأسلحة والذخائر، وذلك بعد أن تمكنت الجهات الأمنية من القبض عليه في منطقة نجران وإحالته إلى النيابة العامة، وإن النيابة العامة أصدرت في هذا الشأن أمراً يقضي باستمرار توقيف المتهم استناداً للمادتين (١١٢، ١١٤)، من النظام؛ تمهيداً لاستكمال الإجراءات النظامية بحقه.

وأشار المصدر إلى أن قضايا إطلاق النار في الأماكن العامة تُعد من الجرائم الكبيرة الموجبة للتوقيف وفقاً لقرار معالي النائب العام رقم (١) وتاريخ ١/ ١/ ١٤٤٢هـ، لما تنطوي عليه من تعريض الأنفس والممتلكات للخطر وترويع الآمنين.

وأكد المصدر أن النيابة العامة تتابع كل ما من شأنه المساس بأمن وسكينة وطمأنينة المجتمع، تحت طائلة المُساءلة الجزائية المشددة.

الكلمات المفتاحية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة