أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في إطار المساعي الرامية لتطوير مهارات القيادات الإدارية الوطنية

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

دشن الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، الأربعاء، فعاليات اجتماع "الطاولة المستديرة" التي نظّمها فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، بالتعاون مع أكاديمية تطوير القيادات الإدارية بالمعهد بعنوان "قادة المستقبل والابتكار".

جاء ذلك بحضور مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر بن أسعد السجان، ومدير عام فرع المعهد بالمنطقة الدكتور محمد البخيتي، ومشاركة أكثر من 60 شخصية من القيادات الإدارية العليا بالقطاعين العام والخاص والقطاع الثالث بالمنطقة؛ وذلك بفندق "مريديان الخبر".

واطلع أمير المنطقة الشرقية، على لأهداف مركز التوازن بين الجنسين، الرئيسية والرامية إلى تحقيق التوازن في التمكين الوظيفي بين المرأة والرجل في بيئة العمل، والذي جاء ثمرة نتاج إحدى توصيات دراسات معهد الإدارة، وتم تحويله بجهود متواصلة إلى واقع حقيقي بإشراف مباشر من الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

وألقى مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر السجان كلمة قال فيها: هذا الاجتماع الذي يعقده المعهد بالتعاون مع الخبيرة الدولية الدكتورة كيت باركر، سيناقش الرؤية المستقبلية للعمل وأدوار القيادات الإدارية في تبني الابتكار والمواهب والتطوير الإداري؛ بهدف تطوير مهارات القيادات الإدارية الوطنية وتنمية فكر إداري قائم على مفاهيم القيادة المستقبلية والابتكار لتحويل التحديات إلى فرص نجاح لتلك القيادات ومنظماتهم؛ بهدف الإسهام في تحقيق رؤية المملكة 2030؛ مؤكدًا أهمية الابتكار كأسلوب عمل تسعى إليه المنظمات والدول للإسراع في تحقيق خططها التنموية، ويعتبر على المستوى الوطني من الركائز الهامة لتنفيذ الرؤية.

وأضاف: معهد الإدارة العامة شارك بثلاث مبادرات ضمن التحول الوطني 2025 ليواكب أهداف الرؤية الطموحة في تعزيز التنمية الإدارية وهي: (مبادرة البرنامج الوطني للتدريب عن بُعد، ومبادرة تطوير القيادات في الجهات الحكومية، ومبادرة بناء وتطبيق الإطار الوطني للتدريب)، عادًّا اجتماع اليوم باكورة انطلاق الأنشطة التي أقرها المعهد لأكاديمية تطوير القيادات الإدارية والمخصصة للقيادات الإدارية العليا بمختلف مناطق المملكة، والذي ركز على قيادات المنطقة، ومشاركة القطاعين العام والخاص، إضافة إلى اختيار الموضوع الذي يلبي احتياج المنطقة؛ معربًا عن شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية على رعايته لاجتماع "الطاولة المستديرة"، والتي تمثل دعمًا كبيرًا للمعهد لتحقيق التنمية الإدارية المستدامة في ظل الدعم السخي من قِبَل قيادتنا الرشيدة.

من جانبه، أوضح مدير عام فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، أن انطلاق فعاليات الاجتماع بدأت بعرض تقديمي حول أكاديمية تطوير القيادات الإدارية، قدمه مدير الأكاديمية الدكتور عبدالله حافظ.

وأكد أن تطوير القيادات الإدارية ركيزة من ركائز استراتيجية المعهد الإدارية 2023، من خلال الأكاديمية التي لعبت دورًا رائدًا ومحوريًّا في بناء وتطوير القيادات الإدارية الوطنية، وتوطين منظومة التطوير القيادي، وتوليها مهام قيادة مسارات التنمية الشاملة، وانطلاقها بطموحات وطنية أكبر، بما يتواكب مع تطلعات قيادتنا الرشيدة في ظل الرؤية الطموحة للمملكة 2030م.

واستعرض الأدوارَ والمهام والبرامج التي تَبنتها الأكاديمية لبناء وتوطين منظومة التطوير القيادي.

وفي الختام تَسلم أمير المنطقة الشرقية درعًا تذكاريًّا من مدير عام المعهد الدكتور بندر السجان بهذه المناسبة.

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

أمير الشرقية يدشن فعاليات الطاولة المستديرة لمعهد الإدارة العامة

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2021-11-24

دشن الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم الأربعاء، فعاليات اجتماع "الطاولة المستديرة" التي نظّمها فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، بالتعاون مع أكاديمية تطوير القيادات الإدارية بالمعهد بعنوان "قادة المستقبل والابتكار".

جاء ذلك بحضور مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر بن أسعد السجان، ومدير عام فرع المعهد بالمنطقة الدكتور محمد البخيتي، ومشاركة أكثر من 60 شخصية من القيادات الإدارية العليا بالقطاعين العام والخاص والقطاع الثالث بالمنطقة؛ وذلك بفندق "مريديان الخبر".

واطلع أمير المنطقة الشرقية، على عرض لأهداف مركز التوازن بين الجنسين، الرئيسية والرامية إلى تحقيق التوازن في التمكين الوظيفي بين المرأة والرجل في بيئة العمل، والذي جاء ثمرة نتاج إحدى توصيات دراسات معهد الإدارة، وتم تحويله بجهود متواصلة إلى واقع حقيقي بإشراف مباشر من وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

وألقى مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر السجان كلمة قال فيها: هذا الاجتماع الذي يعقده المعهد بالتعاون مع الخبيرة الدولية الدكتورة كيت باركر، سيناقش الرؤية المستقبلية للعمل وأدوار القيادات الإدارية في تبني الابتكار والمواهب والتطوير الإداري؛ بهدف تطوير مهارات القيادات الإدارية الوطنية وتنمية فكر إداري قائم على مفاهيم القيادة المستقبلية والابتكار لتحويل التحديات إلى فرص نجاح لتلك القيادات ومنظماتهم؛ بهدف الإسهام في تحقيق رؤية المملكة 2030؛ مؤكدًا أهمية الابتكار كأسلوب عمل تسعى إليه المنظمات والدول للإسراع في تحقيق خططها التنموية، ويعتبر على المستوى الوطني من الركائز الهامة لتنفيذ الرؤية.

وأضاف: معهد الإدارة العامة شارك بثلاث مبادرات ضمن برنامج التحول الوطني 2025 ليواكب أهداف الرؤية الطموحة في تعزيز التنمية الإدارية وهي: (مبادرة البرنامج الوطني للتدريب عن بُعد، ومبادرة تطوير القيادات في الجهات الحكومية، ومبادرة بناء وتطبيق الإطار الوطني للتدريب)، عادًّا اجتماع اليوم باكورة انطلاق الأنشطة التي أقرها المعهد لأكاديمية تطوير القيادات الإدارية والمخصصة للقيادات الإدارية العليا بمختلف مناطق المملكة، والذي ركز على قيادات المنطقة، ومشاركة القطاعين العام والخاص، إضافة إلى اختيار الموضوع الذي يلبي احتياج المنطقة؛ معربًا عن شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية على رعايته لاجتماع "الطاولة المستديرة"، والتي تمثل دعمًا كبيرًا للمعهد لتحقيق التنمية الإدارية المستدامة في ظل الدعم السخي من قِبَل قيادتنا الرشيدة.

من جانبه، أوضح مدير عام فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، أن انطلاق فعاليات الاجتماع بدأت بعرض تقديمي حول أكاديمية تطوير القيادات الإدارية، قدمه مدير الأكاديمية الدكتور عبدالله حافظ.

وأكد أن تطوير القيادات الإدارية ركيزة من ركائز استراتيجية المعهد الإدارية 2023، من خلال الأكاديمية التي لعبت دورًا رائدًا ومحوريًّا في بناء وتطوير القيادات الإدارية الوطنية، وتوطين منظومة التطوير القيادي، وتوليها مهام قيادة مسارات التنمية الشاملة، وانطلاقها بطموحات وطنية أكبر، بما يتواكب مع تطلعات قيادتنا الرشيدة في ظل الرؤية الطموحة للمملكة 2030م.

واستعرض الأدوارَ والمهام والبرامج التي تَبنتها الأكاديمية لبناء وتوطين منظومة التطوير القيادي.

وفي الختام تَسلم أمير المنطقة الشرقية درعًا تذكاريًّا من مدير عام المعهد الدكتور بندر السجان بهذه المناسبة.

24 نوفمبر 2021 - 19 ربيع الآخر 1443

01:42 PM


في إطار المساعي الرامية لتطوير مهارات القيادات الإدارية الوطنية

A A A

دشن الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم الأربعاء، فعاليات اجتماع "الطاولة المستديرة" التي نظّمها فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، بالتعاون مع أكاديمية تطوير القيادات الإدارية بالمعهد بعنوان "قادة المستقبل والابتكار".

جاء ذلك بحضور مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر بن أسعد السجان، ومدير عام فرع المعهد بالمنطقة الدكتور محمد البخيتي، ومشاركة أكثر من 60 شخصية من القيادات الإدارية العليا بالقطاعين العام والخاص والقطاع الثالث بالمنطقة؛ وذلك بفندق "مريديان الخبر".

واطلع أمير المنطقة الشرقية، على عرض لأهداف مركز التوازن بين الجنسين، الرئيسية والرامية إلى تحقيق التوازن في التمكين الوظيفي بين المرأة والرجل في بيئة العمل، والذي جاء ثمرة نتاج إحدى توصيات دراسات معهد الإدارة، وتم تحويله بجهود متواصلة إلى واقع حقيقي بإشراف مباشر من وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

وألقى مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور بندر السجان كلمة قال فيها: هذا الاجتماع الذي يعقده المعهد بالتعاون مع الخبيرة الدولية الدكتورة كيت باركر، سيناقش الرؤية المستقبلية للعمل وأدوار القيادات الإدارية في تبني الابتكار والمواهب والتطوير الإداري؛ بهدف تطوير مهارات القيادات الإدارية الوطنية وتنمية فكر إداري قائم على مفاهيم القيادة المستقبلية والابتكار لتحويل التحديات إلى فرص نجاح لتلك القيادات ومنظماتهم؛ بهدف الإسهام في تحقيق رؤية المملكة 2030؛ مؤكدًا أهمية الابتكار كأسلوب عمل تسعى إليه المنظمات والدول للإسراع في تحقيق خططها التنموية، ويعتبر على المستوى الوطني من الركائز الهامة لتنفيذ الرؤية.

وأضاف: معهد الإدارة العامة شارك بثلاث مبادرات ضمن برنامج التحول الوطني 2025 ليواكب أهداف الرؤية الطموحة في تعزيز التنمية الإدارية وهي: (مبادرة البرنامج الوطني للتدريب عن بُعد، ومبادرة تطوير القيادات في الجهات الحكومية، ومبادرة بناء وتطبيق الإطار الوطني للتدريب)، عادًّا اجتماع اليوم باكورة انطلاق الأنشطة التي أقرها المعهد لأكاديمية تطوير القيادات الإدارية والمخصصة للقيادات الإدارية العليا بمختلف مناطق المملكة، والذي ركز على قيادات المنطقة، ومشاركة القطاعين العام والخاص، إضافة إلى اختيار الموضوع الذي يلبي احتياج المنطقة؛ معربًا عن شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية على رعايته لاجتماع "الطاولة المستديرة"، والتي تمثل دعمًا كبيرًا للمعهد لتحقيق التنمية الإدارية المستدامة في ظل الدعم السخي من قِبَل قيادتنا الرشيدة.

من جانبه، أوضح مدير عام فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، أن انطلاق فعاليات الاجتماع بدأت بعرض تقديمي حول أكاديمية تطوير القيادات الإدارية، قدمه مدير الأكاديمية الدكتور عبدالله حافظ.

وأكد أن تطوير القيادات الإدارية ركيزة من ركائز استراتيجية المعهد الإدارية 2023، من خلال الأكاديمية التي لعبت دورًا رائدًا ومحوريًّا في بناء وتطوير القيادات الإدارية الوطنية، وتوطين منظومة التطوير القيادي، وتوليها مهام قيادة مسارات التنمية الشاملة، وانطلاقها بطموحات وطنية أكبر، بما يتواكب مع تطلعات قيادتنا الرشيدة في ظل الرؤية الطموحة للمملكة 2030م.

واستعرض الأدوارَ والمهام والبرامج التي تَبنتها الأكاديمية لبناء وتوطين منظومة التطوير القيادي.

وفي الختام تَسلم أمير المنطقة الشرقية درعًا تذكاريًّا من مدير عام المعهد الدكتور بندر السجان بهذه المناسبة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة