الارشيف / عرب وعالم / السعودية / عكاظ

«السوسة» تغزو نخيل السيل.. و«الزراعة» تدعو لسرعة الإبلاغ

انتشرت سوسة النخيل المعروفة باسم «السوسة الحمراء» بالسيل الصغير شمال الطائف، ما سبب العديد من الخسائر في المزارع التي كانت تزدان بها منطقة السيل.

وقال الدكتور محمد غازي الحمياني: «منطقة السيل الصغير شهيرة بجودة نخيلها، التي كانت تعتبر مصدراً للأمن الغذائي لسكانها، ولكن انتشرت بها السوسة الحمراء أخيراً بعد انتشار بائعي فسائل النخيل القادمة من خارج المنطقة وجلب أنواع من النخيل وبيعها في الطرقات وأمام محطات الوقود دون أن تكون تلك الفسائل خاضعة لاشتراطات ودون اتخاذ الإجراءات النظامية ضد الباعة المتجولين الأجانب الذين يسعون للكسب المادي فقط، فضلاً عن جلبهم فسائل تحمل سوسة النخيل الحمراء التي كانت سبباً لانتقالها وإصابة نخيل المنطقة».

وأضاف: «أطالب الجهات المختصة بملاحقة هؤلاء وغالبيتهم لا يحملون إقامة نظامية، ومنع ممارسة هذا النوع الذي يجلب الضرر لنخيل المنطقة وسكانها، إذ إن سوسة النخيل الحمراء تغزو مزارع السيل الصغير فهي بوابة لانتقالها لمنطقة أخرى مجاورة كالسيل الكبير ونحو منطقة مكة المكرمة». وطالب محمد الثبيتي بإيجاد حلول لانتشار السوسة.

من جهته، أوضح مدير عام فرع وزارة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة المهندس سعيد الغامدي لـ«عكاظ»، أن قسم الثروة النباتية بإدارة الزراعة ومكاتب الوزارة بمحافظات منطقة مكة المكرمة تتابع بشكل مستمر جميع البلاغات الواردة له من قِبل المزارعين عبر نظام البلاغات الموحد «بلغ»، إضافة إلى قيام فرق المكافحة بزيارات ميدانية عشوائية للمزارع التابعة للمكاتب.

ودعا جميع مزارعي النخيل بمحافظة الطائف والمراكز التابعة لها في حال وجود اشتباه إصابة بسوسة النخيل في مزارعهم إلى سرعة الإبلاغ عبر نظام «بلغ» لتتم على الفور مباشرة الفرق وتقديم كل ما يُسهم في القضاء على آفة سوسة النخيل المدمرة.

وبيّن أهمية تضافر جميع الجهات ذات العلاقة للقضاء على هذه الحشرة، إذ استهدفت وزارة البيئة والمياه والزراعة في وقت سابق ثلاث أمانات للبرنامج التدريبي الذي يهدف لتنفيذ خطط وبرامج من سوسة النخيل الحمراء ومكافحتها وتوفير الدعم اللازم لهم بمنطقة مكة المكرمة (أمانة العاصمة المقدسة، أمانة ، أمانة الطائف)، حيث أقام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة ممثلاً ببرنامج مكافحة سوسة النخيل الحمراء تدريب 150 موظفاً من منسوبي أمانات العاصمة المقدسة، جدة، الطائف، ومن الاستشاريين والمهندسين والفنيين لتعريفهم بالطرق السليمة لفحص وعلاج النخيل المصابة بحشرة سوسة النخيل الحمراء وكيفية الكشف عن بؤر الإصابة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا