استشاري مناعة يحذر من تجاهل الكمامة: تسبب هلاك المئات

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
حذر الدكتور مجدى بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة من التخلى عن الكمامة الذي ربما يتسبب فى هلاك المئات .

وشدد على ضرورة نشر ثقافة غسل الأيدى، والتوعية بعدم لمس الأنف أو الفم أو العين إلا بعد غسل الأيدي بالماء أو الصابون أو تطهيرها بالكحول جيداً. اضافة اعلان

وأشار إلى أن الطريقة الصحيحة لغسل اليدين تتمثل في إتباع الآتي:

١- استخدام ماء نظيف جارى دافئ

٢- التصبين ويفضل الصابون السائل ولمدة 15 ثانية على الأقل

٣- فى حالة غياب الصابون يفضل غسل اليدين بالكحول بعد غسل اليدين بالماء وتجفيفهما ، واذا تعذر ذلك فالمسح الجيد بمناديل الكحول

٤- عدم نسيان فرك سطح اليدين زالأظافر وتحت الأظافر و مابين الأصابع و إصبعى الإبهام

٦- شطف اليد جيداً بالماء الجارى بعد التصبين لمد ة 15 ثانية

٧- تجفيف اليد بمناديل ورقية تستخدم مرة واحدة أو بماكينة الهواء الجاف

٨- غلق الحنفية وفتح باب الحمام باستخدام نفس المنديل الورقى

وحذر من الأماكن المغلقة خاصة الحمامات والمصاعد الكهربائية.

واكد بدران انه مازال تدخين التبغ بوابة للكورونا وفيروسات الشتاء ، ولهذا على الجميع حماية البيوت المصرية و أماكن التجمعات من سموم التبغ التى تفتك بثمانية ملايين من البشر فى العام الواحد ،أى حوالى سبعة أضعاف ضحايا الكورونا.

واشار الى أن التباعد الاجتماعى يجعل الفيروسات تموت جوعاً ، فلا تجد من يستضيفها  ولو تم التباعد بين الناس أسبوعين فقط يمكن التصدي لأى هجوم لأى فيروس تنفسي.
 
وأوضح ان الإصابة بكورونا كوفيد-١٩ ليس مبرراً للتخلى عن التدابير الوقائية خاصة الكمامة ، والعدوى بكورونا ربما تتكرر .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق