دراسة تؤكد أن الجينات تلعب دورًا مهمًا في كيفية استجابة الجسم للتمارين الرياضية

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت نتائج دراسة جديدة إلى أن الجينات تلعب دورًا مهمًا في كيفية استجابة الجسم للتمارين الرياضية كما حددت العديد من الجينات المحددة التي تؤثر على نتائج أنواع مختلفة من النشاط البدني.ووفقا لتقرير لموقع time now news يمكن أن تكون ممارسة الرياضة بسبب الاختلافات الجينية، حلل العلماء نتائج 3012 بالغًا تتراوح أعمارهم بين 18 و 55 عامًا  لم يشاركوا سابقًا في التدريب على التمارين لتحديد كيف يمكن أن تؤثر جيناتنا على ثلاثة أنواع مهمة من التمارين البدنية،  تعد قوة العضلات ، واللياقة القلبية الوعائية ، والقوة اللاهوائية كلها عوامل رئيسية في تشكيل لياقة الفرد ورفاهيته ونوعية حياته، وقد أظهر جميع المشاركين تحسنًا بعد تمرينهم التدريبي، ولكن بدرجات متفاوتة، حتى عند أداء نفس التمرين.

من خلال جمع البيانات من 24 دراسة منفصلة، اكتشف الباحثون أن الاختلافات الجينية مسئولة عن 72 % من التباين في النتائج للأشخاص الذين يتبعون تمارين متطابقة مصممة لتحسين قوة العضلات. وفي الوقت نفسه ، تسببت الاختلافات الجينية في 44 % من الاختلافات التي شوهدت بعد تمارين اللياقة القلبية الوعائية ، والتي تم قياسها من خلال اختبار VO2max ، و 10 % من الاختلافات في النتائج بعد التمارين لتحسين القوة اللاهوائية، وهو أمر أساسي للحركة وخفة الحركة، تتأثر الاختلافات المتبقية بعوامل أخرى مثل النظام الغذائي والتغذية والتعافي والإصابات.

قال المؤلف الرئيسي هنري تشونج ، باحث الدراسات العليا بجامعة أنجليا روسكين (ARU): "نحن نعلم أن التمرين مفيد لنا ، لكننا جميعًا نتحسن بمعدلات مختلفة ، حتى عند اتباع أنظمة تدريب متطابقة. وهذا يعني أن هناك عوامل أخرى مؤثرة". وأضاف" اكتشفت دراستنا 13 جينًا لها دور في نتائج التمرينات، ونظرًا لاختلاف التركيب الجيني لكل شخص، فإن أجسامنا تستجيب بشكل مختلف قليلاً لنفس التمارين لذلك، يجب أن يكون من الممكن تحسين فعالية نظام التمرين عن طريق تحديد التركيب الجيني لشخص ما ثم تصميم تدريب محدد له فقط.

   قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

افتتاح "جيم" في الهواء الطلق للمرة الأولى في مصر

نصائح لممارسة الرياضة في فصل الشتاء

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة