الارشيف / رياضة / صحيفة اليوم

باخ: آسيا صنعت تاريخا أولمبيا ورياضيا 

أشاد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية السيد توماس باخ بـ " الرائعة والديناميكية والمرونة وروح القدرة على العمل" في آسيا من خلال إستضافة ثلاث نسخ متتالية من دورات الألعاب الآولمبية، معتبرا إن آسيا صنعت تاريخا أولمبيا ورياضيا.

وقال باخ في كلمة له عبر الفيديو في الجمعية العمومية الـ 41 التي انعقدت اليوم الثلاثاء في بنوم بنه: مع الفترة غير المسبوقة لآسيا بإستضافة 3 دورات ألعاب أولمبية، فإن المجتمع الاولمبي في جميع أنحاء آسيا ينظر إلى الوراء بفخر كبير.

وتابع: بدءا من الالعاب الاولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ 2018، إلى الالعاب الاولمبية الصيفية طوكيو 2020 (تأجلت من 2020 إلى 2021) والالعاب الاولمبية الشتوية في بكين 2022، يمكنكم القول حقا أن آسيا كتبت التاريخ الرياضي والاولمبي.

وأضاف: ولهذا السبب، وبينما تجتمعون في جمعيتكم العمومية، أود أن أعرب عن شكري وإمتناني لمساهمتكم الرائعة في نجاح هذه الدورات الأولمبية في آسيا.

وأوضح باخ: كل دورة منها واجهت تحديات غير مسبوقة، ونزاعات وتوترات سياسية، وجائحة عالمية لا تزال مستمرة، ومع ذلك فقد أظهرت كل دورة بطريقتها الفريدة الطاقة الرائعة والديناميكية والمرونة وروح القدرة على العمل، وهي الصفات التي

تعجبنا في آسيا كثيرا. لقد تقدم رياضيوكم الطريق لإظهار هذه الروح بأدائهم الاولمبي الذي لا ينسى.

وتحدث باخ عن أهمية الرياضية في تشكيل المجتمع، خاصة في عالم ما بعد الوباء بقوله: بغض النظر عن الصعوبات التي قد نواجهها، فلا يمكننا إلا أن نعمل بشكل أسرع ونحقق الأفضل ونصبح أقوى في حال تضامننا معا، ففي هذه الاوقات الصعبة،

ومع تزايد الانقسامات والحروب، نحتاج إلى القوة الموحدة للرياضة للترويج لقيمنا الأولمبية المتمثلة بالسلام والتضامن أكثر من أي وقت سابق.

ومضى رئيس اللجنة الاولمبية قائلا: بناء على هذه النجاحات السابقة، لديكم كل الفرصة في جمعيتكم العمومية لتحديد مسار مستقبل الرياضة في آسيا بثقة كبيرة. دعونا لا ننسى أن هذا يحدث في وقت يجب علينا جميعا في المجتمع الاولمبي أن نستعد

لمستقبل ما بعد الوباء.

وختم: إن اللجنة الأولمبية الدولية، معكم جميعا، مستعدة لتشكيل العالم الجديد لما بعد الوباء بقيمنا الاولمبية المشتركة. لهذا السبب تركز أجندتنا الاولمبية 2020+5 على تعزيز دور الرياضة كعامل تمكين لأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا