مقارنة سماعات OnePlus Buds Pro و Nothing Ear 1 و Pixel Buds A

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحولت السماعات اللاسلكية داخل الأذن إلى منتج أساسي في حياة ملايين المستخدمين. وذلك نظرًا لتسهيل استقبال المكالمات بالاعتماد عليها، أو الاستماع للموسيقى وللمحتوى الصوتي عمومًا. وقد ظهرت عشرات السماعات اللاسلكية في الآونة الأخيرة، ومن بينها OnePlus Buds Pro و Nothing Ear 1 و Pixel Buds A.

وعلى الرغم من شركة آبل هي من بدأ في التركيز على هذا النوع من السماعات مع AirPods. إلا أن معظم – إن لم يكن كافةً – الشركات المصنعة للهواتف الذكية قد بدأت في توفير سماعاتها الخاصة.

وتتميز هذه السماعات بسهولة حملها والتنقل بها في ظل وجود العلبة الخاصة بها. إلى جانب تقديمها لساعات طويلة من وقت الاستماع.

اقرأ أيضًا: كيفية شحن سماعات الأذن AirPods بالكامل

وتختلف أيضًا الفئات السعرية التي تتوفر فيها السماعات السلكية داخل الأذن، والتي تعرف اختصارًا باسم TWS، إلا أننا في هذا المقال سوف نتحدث عن سماعات تقع في فئة سعرية أقل من 150 دولارًا أمريكيًا.

وتأتي السماعة الأولى من شركة ون بلس، وهي سماعة OnePlus Buds Pro، مع سماعة Nothing Ear 1 والتي تعد أولى منتجات شركة Nothing الصاعدة، وأخيرًا سماعة Pixel Buds A من شركة .

اقرأ أيضًا: كيفية إضافة سماعات AirPods إلى حسابك في iCloud بسهولة

سماعة OnePlus Buds Pro

تتميز سماعة ون بلس بتقديمها لتصميم مميز، مع أجزاء لامعة وكلاسيكية إلى حد كبير. وتزن كل سماعة 4.35 جرامًا فقط. وهو ما يجعل ارتداءها سهلًا. كما أن العلبة الخاصة بالسماعة تأتي مع تصميم مميز ومدمج إلى حد كبير.

وتقدم السماعة نظام إيماءات مميز. ويسمح هذا النظام في التحكم في السماعة باللمس بأشكال مختلفة. وتدعم السماعة وضع ANC لعزل الضوضاء بشكل مستمر، إلى جانب وضع Zen Mode الذي يشغل أصوات هادئة.

ويوفر وضع عزل الضوضاء في السماعة أداءًا ممتازًا من جميع النواحي، خصوصًا في ظل وجود وضع Zen. كما أن عمر البطارية ممتاز. وتتوفر السماعة بسعر 150 دولارًا أمريكيًا. أما من حيث الصوت فإنه أكثر من كافي بالنسبة للفئة السعرية.

اقرأ أيضًا: مؤسس ون بلس ينافس آبل عبر سماعات بقيمة 99 دولار

سماعة Nothing Ear 1

تأتي تلك السماعة الجديدة من شركة Nothing، الشركة التي أسسها مؤسس ون بلس بعدما تركها. وتأتي السماعة بتصميم مميز مقارنةً بالمنافسين. كما أن التصميم يصل أيضًا للعلبة والتي تأتي شفافة.

وتزن كل سماعة 4.7 جرامًا، في مقابل حجم أكبر للعلبة مقارنةً بالمنافسين. وتدعم السماعة تحكمات عديدة باللمس. كما أن السماعة تقدم وضع عزل الضوضاء إلا أن جودته ليست الأفضل. وهو أمر طبيعي في ظل سعرها والذي يأتي في حدود 99 دولارًا أمريكيًا فقط.

لكن ومن ناحية الصوتيات فإن السماعة تقدم جودة جدية تسمح باستخدامها في الاستماع لجميع أنواع المحتوى.

اقرأ أيضًا: الفرق بين سماعات Airpods Pro الأصلية والمزيفة

سماعة Pixel Buds A

تأتي سماعة جوجل بتصميم مميز، لكنه بسيط إلى أقصى حد. وتزن كل سماعة 5 جرامات، في حين أن السماعة تدعم التحكم باللمس إلى جانب إمكانية استخدام مساعد جوجل الشخصي بأسهل شكل ممكن، وهو أمر متوقع.

ولكن سماعة جوجل من ناحية أخرى لا تدعم عزل الضوضاء، وهو ما يميز سماعة Nothing Ear 1، نظرًا لأن كلاهما في نفس الفئة السعرية. وتضم السماعة جودة مميزة للصوتيات مع معرفات بقياس 12 ملليمترًا، في مقابل 11 ملليمترًا في سماعة ون بلس.

اقرأ أيضًا: جوجل تكشف عن سماعات Pixel Buds A-Series

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة