تفشي فيروس المستجد منذ ثلاثة أشهر

المدينة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
في ما يأتي أبرز المحطات منذ إعلان منظمة الصحة العالمية في الثامن من كانون الثاني/يناير أن نوعاً جديداً من فيروس قد يكون مصدر وباء مجهولا ظهر في . وقد أودى المرض مذاك بحياة أكثر من 70 ألف شخص في العالم.

8 يناير

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن نوعاً جديداً من فيروس كورونا قد يكون مصدر وباء التهاب رئوي مصدره مجهول ظهر في ديسمبر في مدينة الصينية.

11 يناير

أُعلن عن أول وفاة في الصين. وسجّلت أولى الإصابات بالمرض خارج البلاد خلال كانون الثاني/يناير.

24 يناير

سُجّلت أول إصابات في فرنسا وكانت الأولى أيضاً في أوروبا.

25 يناير

بعد ووهان، تمّ عزل كامل مقاطعة هوباي بالصين.

28 يناير

تم تأكيد نقل العدوى بشكل مباشر خارج الصين، في وألمانيا. وأجلت دول عدة رعاياها من الصين.

30 يناير

إعلان حال الطوارئ الدولية.

2 فبراير

سُجّلت أول وفاة خارج الصين في الفيليبين وهو صيني من ووهان.

7 فبراير

حذّرت منظمة الصحة العالمية من أن العالم يواجه نقصاً مزمناً في معدات .

14 فبراير

تُوفي مواطن صيني في فرنسا، وهي أول وفاة خارج آسيا.

19فبراير

تخطت حصيلة الوفيات عتبة الألفين.

25 فبراير

تخطى عدد الإصابات الجديدة في العالم العدد في الصين.

6 مارس

سُجلت 100 ألف إصابة في العالم.

8 مارس

عُزلت منطقة الشمال في إيطاليا.

11 مارس

أعلنت منظمة الصحة العالمية كوفيد-19 «وباء عالمياً».

13 مارس

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن أوروبا باتت «بؤرة» الوباء العالمي.

14 آذار/مارس

فرض العزل الإلزامي في إسبانيا.

18 مارس

سُجّلت 200 ألف إصابة في العالم.

19 مارس

باتت إيطاليا الدولة التي تسجّل أكبر عدد وفيات في العالم.

23 مارس

حذّر صندوق النقد الدولي من ركود أسوأ من ذاك الذي حصل بعد الأزمة المالية عام 2008.

24 مارس

توقعت منظمة الصحة العالمية أن الولايات المتحدة قد تصبح بؤرة الوباء.

25 مارس

دُعي أكثر من ثلاثة مليارات شخص من سكان العالم إلى البقاء في منازلهم، بعدما كان عددهم مليارين في السابق.

28 آذار مارس

ووهان مصدر الوباء تبدأ بالخروج من العزل.

2 أبريل

تخطّى عدد الإصابات المسجّلة رسمياً في العالم عتبة المليون، فيما بات نصف سكان العالم معزولين.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المدينة ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المدينة ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة