الرميح: حل الأزمة الليبية جاء من أرض الكنانة.. ومصر بذلت جهودا لإنجاح المبادرة

البشاير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال رمزي الرميح مستشار المنظمة الليبية لدراسات الأمن القومي، إن كلمة الرئيس خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمشاركة عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي، والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية، هي موجهة إلى المجتمع الدولي لتحمل مسئوليته تجاه الأزمة الليبية.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على إنه كان على ثقة تامة بقيام بالتحرك في الوقت المناسب لإنهاء الأزمة الليبية بعد إطلاق إعلان القاهرة متضمناً مبادرة ليبية / ليبية كأساس لحل الأزمة في .

وأضاف أن حل الأزمة الليبية جاء من مصر الشقيقة الكبرى أرض الكنانة التي وضعت التشخيص المناسب للأزمة الليبية، مؤكدا أنه لن يتم السماح لأي دولة بالمزايدة فالرئيس عبد الفتاح السيسي خاطب العالم وكأنه يقول لهم أنتم عليكم الالتزام القانوني والأخلاقي والسياسي يا من وقعتم ليبيا في مستنقع الإرهاب.

وكشف رمزي الرميح مستشار المنظمة الليبية لدراسات الأمن القومي، أن المبادرة المصرية تحدثت عن إنهاء المليشيات المسلحة ونزع السلاح وسيادة القوات المسلحة الليبية على الأراضي الليبية.
وتابع مستشار المنظمة الليبية لدراسات الأمن القومي، أن المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم للإعلان عن المبادرة المصرية حضره سفراء من الدول الكبرى الخمسة والاتحاد الأوروبي والإتحاد الإفريقي حتى ينقلوا وجهة النظر المصرية إلى رؤساؤهم.

وأشار رمزي الرميح إلى أن الرئيس السيسي قام بجولات مكوكية مع الخارجية سامح شكري لإنجاح المبادرة المصرية وتم التواصل بخصوص ذلك الشأن مع الرئيس والروسي والفرنسي والمستشار الألمانية إنجيلا ميركل.
واختتم تصريحاته قائلا إن العالم يعي من هي مصر، كاشفا أن المبادرة المصرية في طريقها إلى مجلس الأمن من أجل اعتمادها وتنفيذها لحل الأزمة الليبية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق