المفوضية الأوروبية تطلق تحذيرا بشأن 3 سلالات جديدة لكورونا

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أطلقت ‏المفوضية الأوروبية، الثلاثاء، تحذيرا من 3 سلالات جديدة لفيروس تتفشى بسرعة أسرع من السلالات التي تم اكتشافها.

‏وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية في بيان مساء اليوم إنهم حصلوا بالفعل على لقاحات كافية لجميع سكان الاتحاد الأوروبي والآن يحتاجون إلى تسريع عملية التطعيم، مشددة على أنه لا يوجد تنافس بين الدول على اللقاح بل السباق مع مواجهة كورونا.اضافة اعلان

يذكر أنه أعلن كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية مايك رايان، أنه من المتوقع أن تزيد الوفيات العالمية بسبب فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 عن 100 ألف في الأسبوع.

وقال رايان في تحديث للتقرير الوبائي قدمه في اجتماع لمجلس المنظمة إن منطقة الأمريكتين تسجل نحو 47 % من أعداد الوفيات الراهنة.

وأضاف: "حاليا الوضع الوبائي متحرك ومتباين وزادت السلالات الجديدة من تعقيده"، لافتا إلي أن أعداد الوفيات والإصابات بدأت تستقر في أوروبا لكنها مازالت عند مستويات مرتفعة.

وفي وقت سابق، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن الدول الأكثر فقراً ستبدأ تلقّي أولى اللّقاحات ضدّ كوفيد-19 بين نهاية يناير الجاري ومنتصف فبراير المقبل.

وبدأت حملات تطعيم واسعة النطاق في عدد من البلدان الغنية، بينها الولايات المتحدة وكندا ودول الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة.

وقالت مسئولة اللقاحات في منظّمة الصحّة العالميّة كيت أوبراين: إنّ "كوفاكس" أبرم اتّفاقات لشراء ملياري لقاح، على أن تبدأ أولى الجرعات في الوصول خلال الأسابيع المقبلة.

ويهدف برنامج "كوفاكس" الدولي الذي أطلقته منظّمة الصحّة العالميّة بدعم من "التحالف من أجل اللقاحات"، إلى المساعدة في ضمان الحصول العادل على اللقاحات ضدّ كوفيد-19.

ويسعى "كوفاكس" إلى تقديم جرعات كافية لتحصين 20 في المئة من السكّان في كلّ البلدان المشاركة فيه بحلول نهاية العام.

ورداً على سؤال بشأن الموعد المرتقب لبدء استفادة الدول الإفريقيّة المنخفضة الدّخل من هذه اللقاحات، قالت أوبراين خلال مناظرة نظمتها منظّمة الصحّة العالميّة على الإنترنت: إنّ برنامج كوفاكس قادر على تأمين "أكثر من ملياري جرعة من اللقاحات".

وأضافت: "سنبدأ في تقديم هذه اللقاحات على الأرجح في نهاية يناير أو بالتأكيد في أوائل أو منتصف فبراير".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق