تعهد بحماية البعثات الدبلوماسية.. يدين هجمات "الخضراء"

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أدانت وزارة الخارجية العراقية، الجمعة، الهجوم الصاروخي الذي استهدف المنطقة الرئاسية في بغداد، أمس.

كما جددت الخارجية العراقية، التزامها بتوفير الأمن والحماية للبعثات الدبلوماسية العاملة في البلاد.

وذكرت الوزارة في بيان حصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، أنها "تدينُ بشكلٍ قاطع أيَّ عملٍ يُعَدُّ مزعزعاً لأمن واستقرار ، لاسيما ما تعرّضت له المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد من استهدافٍ بالصواريخ يوم أمس".

وأضافت، "نجددُ الالتزامَ بتوفيرِ الأمن والحمايةِ للبعثات الدبلوماسيّة واعتماد جميع السُبُل الضامنة لتيسيرِ عملها وفقاً لِما نَصّت عليه الاتفاقيّات الدوليّة".

وأكدت أن "إجراءات الحكومة العراقيّة بملاحقة الجُناة وإنزال العقاب بحقهم وفق القانون، يعكس أن أمنَ وأستقرارَ العراق ليس خياراً بل مسار حتمي يعكس حضور الدولة بمؤسساتها وأمنِ مجتمعها".

وتعرضت المنطقة الرئاسية (المنطقة الخضراء)، شديدة التحصين وسط العاصمة بغداد، أمس الخميس، إلى هجوم بعدد من الصواريخ سقط واحدا منها على مدرسة ابتدائية، وآخر قرب حي سكني بمنطقة القادسية.

وتسبب الهجوم الصاروخي في إصابة امرأة وطفل وإلحاق أضرار مادية بمبانٍ خاصة وعامة.

ومنذ مطلع العام الحالي، تصاعدت حدة الهجمات التي تستهدف المصالح الأمريكية وأماكن تواجد الرعايا الأمريكيين وعديد قواتها الاستشارية في العراق.

وعدت السفارة الأمريكية في بغداد الهجوم الذي استهدف مبناها داخل المنطقة الخضراء، أمس، استهدافاً يهدف لتقويض أمن العراق واستقراره.

وتتبنى مليشيات مسلحة مقربة من إيران، أغلب الهجمات التي تستهدف تواجد الولايات المتحدة في العراق، في مسعى لزعزعة استقرار البلاد وخلط الأوراق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة