بتعشق الرقص من صغرها.. مدير أعمال الراقصة البرازيلية لورديانة يروي قصة حياتها بمصر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

" لورديانة" راقصة برازيلية لمعت في فضاء مواقع التواصل الإجتماعي، في الساعات الأخيرة بعد ظهورها وهي تدخل في وصلة رقص شرقي داخل مركز تجميل على " اخواتي"،  لتبهر الكثيرين بحركاتها الرشيقة وأدائها الاحترافي.

ترجع قصة الراقصة " لوريادنة"، بحسب حديث مدير أعمالها لموقع ، حين عشقت الرقص وتعلمته منذ صغرها في البرازيل أكثر البلدان حبا للثقافة المصرية والرقص الشرقي بين ربوع العالم خاصة بأمريكا اللاتينية.

وجاءت الراقصة البرازيل إلى منذ ٤ سنوات، لتحقق حلمها وذاتها في الرقص الشرقي، داخل أكثر البلدان المقربة إلى قلبها، وذلك وفقا لتعبير مدير أعمالها لــ "صدى البلد".

أقرأ أيضا:

عايشة في مصر وبتروج للسياحة.. حكاية راقصة برازيلية قلبت فيسبوك

وتعمل " لورديانة"، التي أشعلت السوشيال ميديا بدقيقة ونصف من الرقص الشرقي الاحترافي ، بأوراق ووثائق رسمية من قبل المصنفات وتأشيرة عمل لتمارس مهنتها بشكل موثق دون أي معوقات تحول حول إقامتها في مصر التي تعتبرها بلدها الثاني تعشقها لشعبها وتراثه.

وبدأت قصة الفيديو الذي تم تداوله لها،  حين ذهبت إلى أحد مراكز التجميل البرازيلية لتصفيف شعرها، ليطلب منها الحاضرون بالمركز بإستعراض احدى رقصاتها ، لتبهرهم وحرصوا على تصويرها بحركتها الرشيقة وأدائها المبهر الذي أشاد به الكثيرون فور تداول الفيديو.

ولم تتوقع الراقصة البرازيلية أن تحدث هذه الضجة حولها ، بعد ظهورها وهي ترقص عبر السوشيال ميديا.

ووفقا لتعبير مدير أعمال الراقصة البرازيلية، لموقع " صدى البلد"، تركز "لورديانة" في عملها ولا تحاول أن تشغل بالها بهذه الضجة المثارة حولها.

ويوضح مدير أعمال" لورديانة"، أنها تعمل في الأساس مدربة ايروبكس، وتعمل بشكل آمن كراقصة شرقية في حفلات الزفاف وعدد من الأماكن المعروفة وأنها تلتزم بكافة القواعد المتبعة في الرقص احتراما للقانون وعدم حبها في صدور أي مخالفات في حقها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق