فوائد كبسولات الردة وقيمتها العذائية وهل تخسس الوزن؟

ثقف نفسك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ربما تكون قد سمعت عن نخالة القمح من قبل أو الردة كما تُسمي لدى بعض الأشخاص ، فهي أحد مكونات الحبوب والكعك والشوفان ، وتتميز بفوائدها الصحية حيث أنها غنية بالألياف الغذائية والعناصر الغذائية الأساسية مثل المنغنيز وفيتامين (ب) والفوسفور والزنك والنحاس والبروتين والسيلنيوم وغيرها ، وتعمل كل هذة العناصر الغذائية المدهشة على تحسين الصحة العامة وعلاج ومنع العديد من المشاكل الصحية ، وتتوفر نخالة القمح أو الردة في صورة مكملات غذائية في صورة كبسولات وذلك لسهولة تناولها والحصول عليها ، وفي هذة المقالة سنوضح لكم الفوائد الصحية لكبسولات الردة .

ما هي نخالة القمح أو الردة ؟

نخالة القمح هي عبارة عن الطبقة الخارجية من نواة القمح ، وتتكون نواة القمح في الواقع من ثلاثة أجزاء وهو البذرة والنخالة والسويداء ، ويتم فصل نخالة القمح وهو الجزء الخارجي الصلب من النواه عن السويداء والجنين أثناء عملية الطحن  . وتتميز الردة بنكهتها الجوزية المميزة ، كما أنها مصدر غني للمغذيات النباتية وتعمل أيضاً كمصدر ممتاز للألياف الغذائية .

القيمة الغذائية في كبسولات الردة :

يحتوي كل 28 جرام من الردة على الآتي :

  • السعرات الحرارية : 60.5 سعرة حرارية
  • الكربوهيدرات : 18.1 جرام
  • البروتين : 4.4 جرام
  • الدهون : 1.2 جرام
  • الألياف الغذائية : 12 جرام
  • المنغنيز : 3.2 ميلليجرام
  • المغنسيوم : 171 ميلليجرام
  • السيلنيوم : 21.7 ميكروجرام
  • الفوسفور : 284 ميلليجرام
  • النياسين : 3.8 ميلليجرام
  • فيتامين (ب) : 0.4 ميلليجرام
  • الحديد : 3 ميلليجرام
  • الزنك : 2 ميلليجرام
  • النحاس : 0.3 ميلليجرام
  • فيتامين (ب2): 0.2 ميلليجرام
  • البوتاسيوم : 331 ميلليجرام
  • حمض الفوليك : 22 ميكرو جرام
  • فيتامين (ب5 ) : 0.6 ميلليجرام

فوائد كبسولات الردة :

1- مصدر غني بالألياف الغذائية :

الألياف الغذائية من العناضر الهامة واللازمة للجهاز الهضمي ، حيث أنها تساعد على تحسين صحة الأمعاء ، وتعزز من إزالة السموم وتسهيل عملية الهضم ، كما أن الألياف الغذائية تٌقلل من خطر الإصابة بمتلازمة عملية التمثيل الغذائي وهي عبارة عن مجموعة من الأعراض التي تزيد من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة كمرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والأوعية الدموية .

2- تعمل كبريبيوتيك طبيعي :

تعمل الردة كبربيابيوتيك طبيعي وهو من العناصر اللازمة للحفاظ على صحة الأمعاء وتحسين عملية الهضم ومنع اضطرابات الجهاز الهضمي ، كما أثبتت الدراسات أن تناول الأطعمة التي تحتوي على البربيايوتك تُحسن أيضاً من الجهاز المناعي ، وتُقلل من مخاطر الحساسية وتزيد من امتصاص الكالسيوم .

3- تساعد على عملية الهضم :

أثبتت العديد من الدراسات أن تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية يمنع اضطرابات الجهاز الهضمي ، بما في ذلك الإمساك والبواسير والتهاب الرتج ، وتساعد كبسولات الردة إلي التقليل من العديد من المشاكل الهضمية مثل انتفاخ المعدة والشعور بعدم الراحة بعد تناول الوجبات ، لأنها تُعزز الانتظام وتزيد من البكتريا النافعة في الأمعاء .

4- إنقاص الوزن الزائد أو المحافظة على الوزن :

إن الألياف الغذائية الموجودة في الردة تزيد من الشعور بالشبع والامتلاء ، وهذا يُقلل من تناول الأطعمة وبالتالي الحصول على عدد أقل من السعرات الحرارية مما ينتج عنه إنقاص الوزن الوائد أو عدم زيادة الوزن . يمكنك ان تقرا عن رجيم الردة السريع لانقاص الوزن

5- مصدر غني بالمنجنيز :

يحتوي نص كوب من نخالة القمح على أكثر من 100 % من القيمة اليومية الموصي بها من المنجنيز ، والمنجنيز هو عنصر أساسي ويلعب دوراً أساسياً في العديد من العمليات الكيميائية في الجسم ، حيث أنه ضروري لامتصاص العديد من العناصر الغذائية الأخرى ، ومن العناصر الضرورية لتحفيز الجهاز المناعي ، وزيادة كثافة العظام وتحفيز الجهاز المناعي ، كما أن المنجنيز يلعب أدوراً هامة جداً في النمو والتكاثر وحماية الجسم من الشوارد الحرة ، كما أنه يُحفز الجسم على إنتاج وتنظيم الأنشطة العصبية .

6- الحد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم :

أظهرت العديد من الدراسات أن الألياف الغذائية تساعد في الحفاظ على صحة القولون والمستقيم ، مما يُقلل من خطر الالتهابات والأكسدة وبالتالي الحد من خطر الإصابة بالسرطان .

7- تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية :

تساعد الألياف الغذائية الموجودة في الردة تُقلل من مستويات الكوليسترول الكلى والدهون الثلاثية ، مما يحمي صحة القلب والأوعية الدموية ويمنع الإصابة بتصلب الشرايين .

المخاطر والآثار الجانبية في كبسولات الردة :

  • إذا كنت تتبع نظاماً غذائياً خالياً من الغلوتين ، فيجب عليك تجنب الردة ، وذلك لأنها تأتي مباشرة من نواة القمح وبالتالي فهي غير مناسبة لمرضى حساسية القمح حيث أنها قد تُسبب لهم العديد من أعراض الاضطرابات الهضمية مثل الإسهال وآلام المعدة .
  • قد تُسبب كبسولات الردة الشعور بالانتفاخات وتراكم الغازات وآلام المعدة لبعض الأشخاص خاصةُ بعد أول استخدام .

كبسولات الردة في حالات الحمل والرضاعة الطبيعية :

إن كبسولات الردة آمنة عند الاستخدام أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية ، ولكن من الأفضل استشارة الطبيب قبل تناولها .

التفاعلات الدوائية مع كبسولات الردة :

  • الديجوكسين ( لانوكسين ) :

الديجوكسين هو أحد الأدوية التي تُستخدم في أمراض القلب ، ويجب تناولها بتعليمات معينة مع كبسولات الردة ، وذلك لأن كبسولات الردة غنية بالألياف الغذائية ، ويُمكن للألياف أن تُقلل من الامتصاص وتُقلل من فعالية الديجوكسين ، ولذلك يجب تناول أي أدوية تؤخذ عن طريق الفم قبل ساعة أو بعد أربع ساعات من تناول أقراص الردة ، لمنع هذا التفاعل .

الجرعات الموصي بها من كبسولات الردة :

  • للإمساك : 20 : 25 جراماً يومياً .
  • لعلاج متلازمة القولون العصبي : 30 جراماً يومياً لمدة قد تصل إلى 12 أسبوعاً

كما يجب عليك اتباع الجرعات المقررة التي قد يصفها لك الطبيب المعالج لك .

إذا كنت تريد التمتع بفوائد الردة الصحية يُمكنك إضافتها إلى نظامك الغذائي اليومي أو تناولها في صورة كبسولات كمكمل غذائي ، ولكن يجب استشارة الطبيب الخاص بك في حالات الإصابة بالأمراض المزمنة أو حالات الحمل والرضاعة .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ثقف نفسك ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من ثقف نفسك ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة