المهندس مدحت بركات يهنىء اللواء محمود توفيق الداخلية بعيد الشرطة

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعث المهندس مدحت بركات رئيس حزب أبناء ، ببرقية تهنئة إلى اللواء محمود توفيق الداخلية بمناسبة عيد الشرطة المصرية الباسلة.

وقال مدحت بركات في البرقية إنه في كل عام من شهر يناير تتجلى لنا تضحيات رجال الشرطة التي سطورها بدمائهم في الإسماعيلية عام 1952 رافعين شعار الموت في الميدان خير من الاستسلام.

وأضاف المهندس مدحت بركات أن عيد الشرطة هو فرصى لتذكر تضحيات رجال الأمن في مصر بالنفس والنفيس من أجل الدفاع عن الكرامة الوطنية وشرف الدولة المصرية.


وتابع مدحت بركات أن 25 يناير من كل عام يخلد شهداء موقعة الإسماعيلية التي دارت رحاها عام 1952 بين البوليس المصري بأسلحة بدائية تقليدية واجه بها عدوا مدججا بأحدث الأسلحة، قبل المعركة أحضروا النية ورفعوا شعار "إما الوطن أو الشهادة" فلم يهنأ العدو المحتل حينها بتدنيس وطنهم بالاستسلام، إلا بعد أن مر على أجساد خضبت الأرض بدماء صارت علامة من علامات التاريخ ليواجه مقاومة شرسة غير متكافئة العدة والعتاد.

ونوه رئيس حزب أبناء مصر أن الشرطة المصرية كانت وستظل درع مصر في الداخل وأن معاركها ضد تنظيمات الشر والظلام كل يوم تؤكد أنها وصلت إلي مرحلة متقدمة من الاحترافية والتطور.

واستكمل رئيس الحزب أن الجنرال الإنجليزي إكسهام أن يخفي إعجابه بشجاعة المصريين فقال للمقدم شريف العبد ضابط الاتصال وقتئذٍ‏:‏ "لقد قاتل رجال الشرطة المصريون بشرف واستسلموا بشرف، ولذا فإن من واجبنا احترامهم جميعًا ضباطًا وجنودًا، وقام جنود فصيلة بريطانية بأمر من الجنرال إكسهام بأداء التحية العسكرية لطابور رجال الشرطة المصريين عند خروجهم من دار المحافظة ومرورهم أمامهم تكريمًا لهم وتقديرًا لشجاعتهم‏ النادرة".

واستكمل مدحت بركات في برقية التهنئة بتقديم التحية لشهداء الشرطة الذين يضحون بحياتهم كل يوم من أجل أن تعيش مصر في استقرار ويحيا شعبها في أمان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق