"المهندسين" تنفى طلبها مشاركة اتحاد المهن الطبية فى مستشفى..وتؤكد: الاجتماع تلبية لرغبتهم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت النقابة العامة للمهندسين، إنها تابعت صدور تصريحات من  اتحاد المهن الطبية تُشير إلى نتائج اجتماع مجلس إدارته، متضمنا أن نقابة المهندسين قد عرضت التعاون مع الاتحاد لإنشاء مستشفى المهندسين ببدر، مؤكدة عدم صحة ما أعلنه الاتحاد، موضحه أن النقابة تلقت خطاب صادر من الدكتور حسين عبد الهادى أمين عام اتحاد المهن الطبية فى 20 سبتمبر 2021 يطلب فيه الاتحاد دراسة شراكة مع نقابة المهندسين بمشروع المستشفى، ويرجون تحديد موعد للمناقشة والتفاوض فى هذا الأمر.

 

وأَضافت نقابة المهندسين، فى بيان،: تم الخطاب على هـيئة مكتب النقابة العامة للمهندسين، ومن مبدأ الترحيب والتعاون وافقت هيئة  المكتب على قبول رغبتهم  ودعوتهم لاجتماع بنقابة المهندسين  لبحث سبل التعاون وتم مخاطبة الاتحاد فى 13 أكتوبر 2021  بالموافقة من حيث المبدأ على تحديد موعد لاجتماع لمناقشة سبل التعاون، وقامت نقابة المهندسين بطرح كراسة لدعوة المستثمرين  لتقديم مستندات التأهيل للشراكه مع النقابة ونشرت بالصحف يومي 21، و22 أكتوبر 2021 ومن ضمن مستندات التأهيل المطلوبة والمطروحة ضمن كراسة الشروط  الملائه المالية ومدي القدره التمويلية  علي الدخول في شراكة المشروع  ومتطلبات أخري وذلك لضمان جدية العرض وللوصول الي أنسب فرص الأستثمار لصالح صندوق معاشات نقابة المهندسين مالك المشروع.

 

وتابعت: تم عقد الاجتماع فى يوم 15 نوفمبر 2021  بمقر نقابة المهندسين وبحضور النقيب العام وهيئة المكتب والمكتب الفني وطلب الدكتور حسين عبد الهادى أمين عام اتحاد المهن الطبية الحصول على مستندات المشروع الفنية وعدم تقديم مستندات التأهيل أسوة بالمستثمرين الأخرين، وهذا الأمر الذى رفضته نقابة المهندسين حرصا من النقابة علي مبدا الشفافيه و المساواه والمصداقيه بين جميع المتقدمين، وانتهي الاجتماع على طلب أمين عام اتحاد المهن الطبية بمراجعة مجلسه والذى أصدر بيانه بهذا الشأن.

 

وأكدت نقابة المهندسين المصرية، أنها تقف على مسافة واحدة بين المتنافسين وأن الاجتماع الذى تم جاء بناءا على رغبة ملحه من الاتحاد وبناءا على طلبهم، مؤكدة تقديرها لاتحاد المهن الطبيه وأعضاء مجلس إدارته وترحب بأى تعاون مستقبلى بين الطرفين يحقق المصلحة العامة للمهندسين والأطباء.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة