محافظ بنى سويف يوجه باستفادة المواطن من انخفاض أسعار الأوكازيون الصيفى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجه الدكتور محمد هانى غنيم محافظ بنى سويف بتكثيف الحملات التى تقوم بها أجهزة مديرية لمتابعة المحلات المشاركة فى التصفية الموسمية الثانية "الأوكازيون الصيفى لعام " لمتابعة التنفيذ الفعلى للأوكازيون، والتأكد من البيع قبل وخلا ل الأوكازيون واتخاذ اللازم قانونياً حيال المخالفين ، وذلك بهدف تعظيم الفائدة التى تعود على المواطن من التصفيات فى الأوكازيون خاصة وأن سعر السلع فى التصفيات الموسمية يكون منخفضاً.

جاء ذلك خلال مناقشته لتقرير،أعده المهندس وصفى عبد الله وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، بشأن استعدادات المديرية لبدء التصفية الموسمية الثانية "أوكازيون الصيفي"والتى بدأت فى الثانى من أغسطس الجارى تستمر لمدة شهر كامل،ويشارك فيه 35 من المحلات التجارية من القطاعين العام والخاص بواقع: 30 من القطاع الخاص و5 من القطاع العام.

أوضح "وصفى" أنه قد تم عقد اجتماع بحضورمدير عام التجارة الداخلية ومفتشى الإدارة،لاستقبال موسم التصفية الموسمية الثانية (الاوكازيون الصيفي)،وقد تم التشديد على إحكام الرقابة وتكثيف الحملات على المحلات التجارية أثناءالأوكازيون والتحقق من سعر بيع السلع المعلن عنها بالتصفية خلال الشهر السابق للتصفية للتأكد من قيام المحلات بعمل أوكازيون فعلى وليس وهمي، مع إلزام الجهات المشاركة الإعلان عن ثمن السلع المعروضة قبل التخفيضات وبعدها على السلع،مع ضرورة الحصول على تصريح بالاشتراك فى الاوكازيون من المديرية ،موضحا أن المشاركة فى الأوكازيون ليست إلزامى على التجار وكل تاجر له حرية اختيار السلعة التى يشارك بها، وعددها ونسبة التخفيض التى يقررها والالتزام بها.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة التموين والتجارة ‏الداخلية قد أصدرت القرار135 لسنة 2021 ببدء فترة التصفية الموسمية الثانية "الأوكازيون الصيفى" ‏اعتباراً من يوم 2 أغسطس 2021  ولمدة شهر،على ‏أن يكون لكل محل أسبوعين مع التزام كافة الجهات ‏المشاركة بالإعلان عن ثمن السلع المعروضة للبيع فى التصفية مقترناً ببيان  عن الثمن الفعلى الذى كانت تُباع به هذه السلع خلال الشهر السابق ‏عن التصفية، ويشترط على المحال التجارية المشاركة فى ‏الأوكازيون الحصول على موافقة مسبقة من مديرية التموين الواقعة فى نطاق دائرتها.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة