50 طالبا يتحرشون بمعلمة والمدير يخفي الجريمة.. و”الإدارية العليا”: الضحية ناضلت وحدها

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قررت المحكمة الإدارية العليا وقف "ك. م. ع"، مدير عام إدارة العمرانية سابقًا ومعلم خبير رياضيات بمدرسة السعيدية الثانوية حاليًا، عن العمل لمدة 6 أشهر وصرف نصف الأجر، بسبب تقاعسه عن اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد تلاميذ الإعدادي المتحرشين بمعلمتهم .

وصدر الحكم برئاسة المستشار عادل بريك، نائب رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشارين سيد سلطان والدكتور محمد عبد الوهاب خفاجى ونبيل عطا الله وأحمد ماهر، نواب رئيس مجلس الدولة.

وأكدت المحكمة أن المتهم خالف مدونات السلوك وأخلاقيات الخدمة المدنية، متقاعسا عن اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال واقعة تحرش تلاميذ الإعدادى بالمعلمة "أ. م. م"، أثناء لجنة امتحانات مدرسة طلعت حرب الإعدادية، مشيرة إلى أنه تناسي ذكر الواقعة أثناء تقديمه تقرير سير الامتحانات رغم علمه بالواقعة من قبل المجني عليها.


وتابعت المحكمة أنه وضع توقيع وكيلة بالجيزة علي الصورة الضوئية من الإفادة المقدمة منه للنيابة بنفى واقعة التحرش بالمُعلمة بالمخالفة للحقيقة ورغم عدم إخطار المديرية بالواقعة.

وواصلت المحكمة فى حيثيات حكمها أن المعلمة طالبت رؤسائها بالدعم الكافى منهم ولكنهم تخلوا عنها، رغم علمه بتحرش الطلاب بها وملامسة أجزاء من جسدها بشكل عنيف وغوغائي، منوهة إلى نضال المعلمة وحدها لمحاكمة الصبية جنائيا وعانت قهرًا نطقت الأوراق به، حتى أعادت لها المحكمة كرامتها كأنثي وكمجني عليها .


اقرأ أيضًا: جنون الشهرة .. القبض على بسنت محمد فتاة التيك توك بالإسكندرية


وكان المعلمة قد عانت من تحرش 50 طالبا من طلاب الإعدادية، الأمر الذي يمثل أخطر أنواع العنف ضد المرأة وأشد فتكا بالمجتمع، لتشير المحكمة إلى دور المدرسة التربوي والإرشادي والتقويمي الذي تضائل مؤخرا .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق