الارشيف / حوادث / اليوم السابع

زوج: " زوجتى تركتنى 40 شهرا ولا أستطيع أن أطلقها بسبب المؤخر"

أقام زوج دعوي نشوز، ضد زوجته، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، طالب فيها بإثبات خروجها عن طاعته، واتهمها بهجره وتعليقه طوال 40 شهر، ورفضها تنفيذ حكم الطاعة، ليؤكد:" زوجتي تركتني بين خيارين كلاهما صعب تطليقها وسداد مؤخر مليون جنيه، أو تركها على ذمتي في ظل مطالبتها بنفقات شهرية تصل لـ 30 ألف لأعيش في جحيم".

وتابع الزوج بدعواها أمام محكمة الأسرة :" لجئت للمحكمة بعد أن فشلت بحل الخلافات مع زوجتي، وليس لدي قدرة لأسداد المؤخر، لاستيقظ على كابوس ملاحقتها لى بدعاوي حبس بنفقات وصلت لـ 200 ألف بعد زواج دام 6 سنوات، وتضاعفت مأساتي لم أعرف حل لمشكلتى غير الصمت بعد أن حرمت حتي من أبنائي".

وأكمل الزوج: "حاولت أن أطلب وساطة بعض الأشخاص المقربين منا، لكن لا حياة لمن تنادى، فهى عنيدة وتحاول إلحاق الأذى بي، وهددتها باستخدام حقي وبالفعل أقمت دعوي طاعة ولكنها رفضت الامتثال لى".

وتابع :" ضقت ذرعا بحياتى التى تحولت إلى جحيم لا يطاق، ورغم طلبى منها أن ننفصل وتحصل على الطلاق فى مقابل التنازل عن حقوقها، إلا أنها رفضت لذا ذهبت لمحكمة الأسرة، وأقمت دعوى نشوز".

 يذكر أن القانون حدد شروط للحكم بأن تصبح الزوجة ناشز، وذلك إذا امتنعت الزوجة دون سبب مبرر عن طاعة زوجها، وإذا لم تتعرض الزوجة على إنذار الطاعة خلال 30 يوم، عدم إقامتها دعوى الطلاق أو الخلع، أن لا تثبت أن بيت الطاعة غير ملائم وبعيد عن الآدمية أو مشترك مع أم الزوج أو شقيق الزوج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا