الارشيف / حوادث / الطريق

بعد ظهورها في برنامج تلفزيوني.. الأمن يستجيب لالتماس أم لتنفيذ حكم قضائى...الأمس الجمعة، 12 أغسطس 2022 06:14 مـ

نفذت أجهزة الأمن بالقاهرة حكم قضائى بضم طفلتين لجدة والدتها بعد استغاثة والدتهما عبر برنامج تلفزيوني.

تعود الواقعة في إطار ماتم تداوله عبر أحد البرامج الفضائية متضمناً مناشدة لتنفيذ الأحكام الصادرة لصالح إحدى السيدات ضد طليقها (بدون عمل - مقيم بدائرة قسم شرطة الوايلى) لضم نجلتيهما ، وتضررها من طليقها لإمتناعه عن تنفيذ حكم تسليم نجلتيهما لوالدتها " الطفلتين" (ربة منزل – مقيمة بمحافظة الجيزة).

استجابة وزارة الداخلية

بالفحص تبين أنه سبق وتبلغ لقسم شرطة مدينة نصر بمديرية أمن القاهرة من الشاكية بتضررها من طليقها سالف الذكر لذات السبب، عقب تقنين الإجراءات، تمكنت الأجهزة الأمنية من تحديد مكان المتهم بأحد العقارات بدائرة قسم شرطة مدينة نصر أول ، وبإستهدافه أمكن ضبطه وبرفقته الطفلتين، وبالعرض على النيابة العامة قررت حجزه وتسليم الطفلتين على سبيل الأمانة لوالدة الشاكية، و تم إتخاذ الإجراءات القانونية، وتسليم الطفلتين إلى جدتهما.

اقرأ أيضا: تعرف على التحويلات المرورية الجديدة في شارع الخمسين بزهراء المعادي

من ناحية أخرى ،أمر النائب العام اليوم الخميس الموافق الحادي عشر من شهر أغسطس الجاري بإحالة المتهم/ إسلام محمد إلى محكمة الجنايات المختصة؛ لمعاقبته فيما تتهمه النيابة العامة به من قتله المجني عليها/ سلمى بهجت عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، حيث بيَّت النية وعقد العزم المصمم على إزهاق روحها بعد رفضها وذويها خطبتها له؛ لشذوذ أفكاره، وسوء سلوكه، وانقطاعها عن التواصل معه لذلك، إذ توعدها وبعضًا من ذويها بقتلها إذا ما استمر رفضهم، ولتجاهلهم تهديداته وحظرهم تواصله معهم بأي وسيلة احتال على إحدى صديقاتها حتى علم منها موعد لقائها بها بعقار بالزقازيق، فاختاره ميقاتًا لقتلها، ويومئذ سبقها إلى العقار واشترى سكينًا من حانوت جواره سلاحًا لجريمته، وقبع متربصًا لها بمدخل العقار حتى قدومها، فانهال عليها طعنًا بالسكين قاصدًا إزهاق روحها، حتى أسقطها صريعةً محدثًا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية، والتي أودت بحياتها.

وكانت النيابة العامة قد أقامت الدليل قبل المتهم -في ثمانٍ وأربعين ساعة من ارتكابه الواقعة حتى إحالته للمحاكمة- من شهادة خمسة عشر ًا، وما ثبت بتقارير توقيع الصفة التشريحية على جثمان المجني عليها، وفحص هواتف المتهم والمجني عليها وصديقتها، وما تبين بها من أدلة رقمية دالة على ارتكاب المتهم الجريمة وإسنادها إليه، فضلًا عن إقراره تفصيلًا خلال استجوابه في تحقيقات النيابة العامة بكافة ملابسات جريمته، واعترافه بها أمام المحكمة المختصة بالنظر في أمر مدِّ حبسه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا