من الجاني؟ ”الرواية الكاملة” يكشف تفاصيل قضية فيلا نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلنت منصة "شاهد" عن استعدادها لطرح ًا وثائقيًا يحمل اسم "الرواية الكاملة"، وذلك يوم 16 يوليو الجاري، ويتناول الفيلم القصة الكاملة لحادثة اقتحام فيلا الفنانة نانسي عجرم والتي وقعت في شهر يناير الماضي، وأثارت ضجة كبيرة وتحولت إلى قضية رأى عام.

وفاجأت المنصة أن كل من الفنانة نانسي عجرم وفادي الهاشم سيتحدثان عن تفاصيل ما حدث في تلك الليلة بالتفصيل.

 

قضية فيلا نانسي عجرم 

قضية فيلا نانسي عجرم وزوجها الدكتور فادي الهاشم، التي شغلت الرأي العام الفترة الماضية، مازالت الكثير من جوانبها غير واضحة للجمهور وهناك كثير من التساؤلات التي يطرحها البعض، ما جعل الحادث تظل بعض من تفاصيله غامضة حتى الآن.

وفي تفاصيل القضية التي أشعلت ضجة في شهر يناير الماضي، قام شخص يدعى محمد الموسى الجنسية، باقتحام فيلا الفنانة اللبنانية وتهديد حياة أسرتها من أجل السرقة حسبما قالت نانسي وزوجها، ما جعل زوجها الدكتور فادي الهاشم يطلق الرصاص دفاعًا عن بناته وأسرته، عليه ليسقط قتيلا.

بينما كشفت التقارير حول القضية وتشريح الجثمان، تساؤلات كثيرة جعلت القضة غامضة، حيث كشف التقرير الثاني بعد تشريح جثة القتيل لثالث مرة، أن القتيل تلقى رصاصة خلف رأسه، وهو ما كشفته رهاب بطار محامية أسرة القتيل قبل أن تتنازل عن القضية، وأشارت إلى أن الوفاة ناجمة عن نزف دموي وتهتك دماغي سببه تعدد المرامي النارية.


وقد تعرض فادي الهاشم زوج نانسي عجرم للهجوم الشديد من قبل البعض، ووجه له البعض تهمة القتل العمد، ومنع من السفر لفترة خارج لبنان لحين التحقيق معه.

اقرأ أيضًا: من ليه لأ إلى ساعة شيطان.. القصة الكاملة لأزمة دينا مراجيح وصناعة الفن (صور)

 

وكان من المقرر أن يكون يوم 10 من شهر مارس ثاني موعد لاستكمال التحقيق في القضية، بينما بعد أزمة فيروس تم تأجيل التحقيق فيها لغلق الطيران، بينما لم يتم الحديث عن موعد استكمال القضية منذ ذلك الوقت.

وبالنسبة لـ نانسي عجرم، فقد حاولت أن تتجاوز الأزمة، وتحرص على احياء حفلات أون لاين من حين لأخر، كما طرحت مؤخرًا أغنية "قلبي يا قلبي".

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق