الارشيف / اقتصاد / صحيفة اليوم

ارتفاع عدد الخبراء المسجلين بـ«التحكيم الخليجي»

شهد مركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، نموا ملحوظا في عدد المسجلين في قائمة الخبراء بالمركز، بسبب نمو عدد القضايا المنظورة أمام المركز، وبالتالي نمو الاستعانة برأي ومشورة الخبراء في الجوانب الفنية المتعلقة بالقضايا التحكيمية.

وقال الأمين العام لمركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، طارق الشميمري: إن قائمة الخبراء بالمركز تزخر بالكفاءات البشرية الإقليمية والدولية، مشيرا إلى أن المركز يحتفظ بقائمة للخبراء من جميع دول مجلس التعاون، وكذلك من جنسيات شرق أوسطية وأوروبية ومن معظم دول العالم.

وأوضح الشميمري أن أهمية الخبرة في العملية التحكيمية تكمن في أنها تعتبر وسيلة مهمة من وسائل الإثبات، لا سيما في هذا العصر الذي تقدمت فيه العلوم، وتنوعت الفنون، وتطورت الوسائل والأساليب، وأصبح للنوع الواحد منها فروع متنوعة وتخصصات متشعبة، فأصبح لزاما على المحكم أن يستنير بأهل الخبرة والاختصاص في شتى المعارف والفنون.

وأشار الشميمري إلى أن التزامات الخبير عندما يتلقى المأمورية بإعداد تقرير لهيئة التحكيم، فإن عليه القيام بذلك مع الالتزام بنطاق المأمورية الموكلة له، بما في ذلك أي بروتوكولات تم اعتمادها والتصديق عليها، وفي نطاق أي حد زمني يتم الاتفاق عليه، وكذلك المحافظة على سرية القضية وعدم إفشائها، مع التأكيد أن يستمر الخبير في كونه موضوعيا ومحايدا، والتصرف على النحو الذي يتفق مع مبادئ العدالة والشفافية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.