الارشيف / اقتصاد / صحيفة اليوم

«لتصبح عالمية رائدة».. تطلق خطة تحول شاملة في مجال

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

في إطار رؤيتها 2030، تهدف لأن تُصبح مصدرًا عالميًا رائدًا لجميع مصادر ، ومنها المتجددة، وفي سعيها لتحقيق هذا الهدف، أطلقت خطة تحول شاملة في مجال الطاقة.

برنامج طاقة نظيفة شامل

أطلقت السعودية برنامجًا طموحًا للوصول إلى المزيج الأمثل من الطاقة المُستخدمة في توليد الكهرباء بحلول عام 2030م، وينطوي هذا البرنامج على عددٍ من مشروعات استغلال الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، إضافة لتعزيز استخدام الغاز في توليد الكهرباء.

وتهدف السعودية بحلول 2030 أن يكون إنتاج الكهرباء معتمدًا على مصادر طاقة نظيفة (غاز وطاقة متجددة) بنسبة 100% بواقع 50% للغاز و50% لمصادر الطاقة المتجددة.

الأمر الذي سيوقف الاعتماد على البترول في انتاج الكهرباء، إذ يستهلك حاليًا ما يقرب من مليون برميل بترول يوميًا، لإنتاج الطاقة والكهرباء في المملكة، وسيعزز الاتجاه للطاقة النظيفة جهود السعودية في حماية ومكافحة التغير المناخي

مشروعات المملكة للطاقة المتجددة

تمثل مشروعات الطاقة المتجددة في السعودية نقلة نوعية، تُسهم في خطة تنويع مصادر الطاقة المُستخدمة في إنتاج الكهرباء .

الخطة التي أطلقتها السعودية تستهدف طرح مشاريع قريبة لإنتاج ما يقرب من 15 ألف ميجاواط من الكهرباء من الطاقة المتجددة، خلال 2022 و2023

إضافة لمشاريع أخرى تبلغ طاقتها الإجمالية 3300 ميجاواط، ضمن المرحلة الرابعة من مشروعات البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، الذي تُشرف عليه وزارة الطاقة، وتشمل ثلاث مشروعاتٍ لاستغلال طاقة الرياح، ومشروعين لاستغلال الطاقة الشمسية.

ويبلغ إجمالي طاقة مشروعات الإنتاج من طاقة الرياح في هذه المرحلة 1800 ميجاواط، في حين أن مشاريع الطاقة الشمسية تبلغ 1500 ميجاواط.

وتتوزع مشروعات طاقة الرياح على: مشروعٍ في ينبع طاقته 700 ميجاواط، ومشروع في الغاط طاقته 600 ميجاواط، ومشروع في وعد الشمال طاقته 500 ميجاواط.

مشروعات الإنتاج من الطاقة الشمسية موزعة على مشروعٍ في الحناكية طاقته 1100 ميجاواط، ومشروع في طبرجل طاقته 400 ميجاواط.

طواحين رياح هوائية لتوليد الطاقة- اليوم

ولضمان تحقيق أعلى جودة ممكنة لإنتاج الطاقة الكهربائية، يتم اختيار المواقع المخصصة لتنفيذ المشروعات بعناية ، من قبل فريق فني سعودي متخصص من وزارة الطاقة، وتُسهم تلك المشروعات في صياغة ملامح الاقتصاد الدائري للكربون، الذي تتبناه المملكة، والذي دعمته خلال رئاستها مجموعة العشرين عام 2020م.

ألواح طاقة شمسية- اليوم

مشروعات سابقة نفذتها السعودية لإنتاج طاقة متجددة

ونفذت السعودية سابقًا مشروعات لإنتاج الطاقة المتجددة وهي: مشروع سكاكا للطاقة الشمسية بسعة 300 ميجاواط، دومة الجندل لطاقة الرياح 400 ميجاوط، الرَّسّ 700 ميجاواط، وسِعد 300 ميجاواط، ووادي الدواسر 120 ميجاواط، وليلى 80 ميجاواط، وسدير 1500 ميجاواط، والقريات 200 ميجاواط، والشعيبة 600 ميجاواط، وجدة 300 ميجاواط، ورابغ 300 ميجاواط، ورفحاء 20 ميجاواط، ومشروع المدينة المنورة بسعة 50 ميجاواط.

تُعزز هذه المشروعات-الجديدة أو السابقة- السعي لتوطين صناعة مكونات إنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتطوير تقنياتها، من خلال تشجيع القطاع الخاص لتحقيق مستهدفات المحتوى المحلي، وتمكين الكفاءات العاملة في القطاع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا