"التركي": المعرض السنوي لـ"أبحاث النقل" بواشنطن فرصة لجذب الاستثمارات للقطاع

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد أن الاحتكاك بأبرز الشركات العالمية يدعم مبادرة "استثمر في "

أكد وكيل وزارة النقل والخدمات اللوجستية للتخطيط والمعلومات الدكتور منصور عبدالحميد التركي أن مشاركة منظومة النقل والخدمات اللوجستية في المعرض السنوي (101) لمجلس أبحاث النقل (TRB) المقام حاليًا في واشنطن، تهدف للتعريف بخطة المملكة الطموحة في قطاع النقل والخدمات اللوجستية، إلى جانب كونها فرصة مميزةً للاحتكاك بأبرز الجهات والشركات العالمية في هذا المجال، وبناء شراكات استراتيجية، وجذب الاستثمارات للقطاع ضمن مبادرة "استثمر في السعودية".

وأوضح في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بتلك المناسبة، أن المشاركة ستُسهم أيضًا في تمكين المنظومة من تحقيق أهدافها ضمن الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي دخلت حيز التنفيذ بعد إطلاقها منتصف العام الماضي، التي تهدف لاستثمار موقع المملكة الجغرافي وترسيخ مكانتها بين بقية الدول كمركز لوجستي عالمي للحركة التجارية والاقتصادية التي تربط قارات العالم القديم الثلاث، وأن تكون نموذجًا للنقل المتكامل والمستدام باستخدام أحدث أساليب وتقنيات التنقل.

وأوضح "التركي" أن مشاركة منظومة النقل في المعرض تأتي لتحقيق المملكة للكثير من الإنجازات؛ انطلاقًا من رؤية المملكة 2030 وما نتج عنها من تقدم وتحديد لمستهدفات طموحة في منظومة النقل كافة، حيث أُطلقت في يوليو الماضي الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، وسبقها بأشهر قليلة إطلاق الاستراتيجية المتعلقة بالقطاع الجوي، وأيضًا هناك توصية بالموافقة على استراتيجية سكك الحديد، والاستراتيجية المتعلقة بالقطاع البحري، وغيرها من الاستراتيجيات النمطية الأخرى، مشيرًا إلى أن ذلك يحتم الوجود في مثل هذه المناسبات لاستعراض خطط المملكة الطموحة مع القطاعين العام والخاص حول العالم.

وأوضح الدكتور منصور التركي أن من أهداف مشاركة منظومة النقل والخدمات اللوجستية في المعرض، إعطاء فرصة لكثير من المشاركين في جناح المملكة للاستفادة بشكل يومي من حضور ورش العمل والجلسات واللجان العلمية، التي يتم من خلالها استعراض كل ما هو جديد في قطاع النقل.

وأبان أن جناح منظومة النقل شهد إقبالاً لافتًا من زوار المعرض، حيث يقدّم الجناح ًا مرئيًا عن مستهدفات المملكة الطموحة لقطاع النقل والخدمات اللوجستية والاستراتيجية الخاصة بها، ويستعرض فرص التعاون والاستثمارات في هذا القطاع.

يُشار إلى أن المعرض السنوي لمجلس أبحاث النقل (TRB) يعدّ واحدًا من أكبر الفعاليات العالمية للمختصين والخبراء في قطاع النقل، ويضم في جنباته ورش عمل وندوات لأبرز وأحدث التطورات في الأبحاث والتشريعات والابتكارات، وأفضل الممارسات في قطاع النقل، بمشاركة أكثر من 150 جهة متخصصة، و170 لجنة تقنية، وأكثر من 400 ورشة عمل ترتكز على عددٍ من الجوانب التي تخدم القطاع من خلال ابتكار نظام مرن ومستدام وآمن.

11 يناير - 8 جمادى الآخر 1443 11:53 PM

أكد أن الاحتكاك بأبرز الشركات العالمية يدعم مبادرة "استثمر في السعودية"

"التركي": المعرض السنوي لـ"أبحاث النقل" بواشنطن فرصة لجذب الاستثمارات للقطاع

أكد وكيل وزارة النقل والخدمات اللوجستية للتخطيط والمعلومات الدكتور منصور عبدالحميد التركي أن مشاركة منظومة النقل والخدمات اللوجستية في المعرض السنوي (101) لمجلس أبحاث النقل (TRB) المقام حاليًا في واشنطن، تهدف للتعريف بخطة المملكة الطموحة في قطاع النقل والخدمات اللوجستية، إلى جانب كونها فرصة مميزةً للاحتكاك بأبرز الجهات والشركات العالمية في هذا المجال، وبناء شراكات استراتيجية، وجذب الاستثمارات للقطاع ضمن مبادرة "استثمر في السعودية".

وأوضح في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بتلك المناسبة، أن المشاركة ستُسهم أيضًا في تمكين المنظومة من تحقيق أهدافها ضمن الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي دخلت حيز التنفيذ بعد إطلاقها منتصف العام الماضي، التي تهدف لاستثمار موقع المملكة الجغرافي وترسيخ مكانتها بين بقية الدول كمركز لوجستي عالمي للحركة التجارية والاقتصادية التي تربط قارات العالم القديم الثلاث، وأن تكون نموذجًا للنقل المتكامل والمستدام باستخدام أحدث أساليب وتقنيات التنقل.

وأوضح "التركي" أن مشاركة منظومة النقل في المعرض تأتي نتيجة لتحقيق المملكة للكثير من الإنجازات؛ انطلاقًا من رؤية المملكة 2030 وما نتج عنها من تقدم وتحديد لمستهدفات طموحة في منظومة النقل كافة، حيث أُطلقت في يوليو الماضي الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، وسبقها بأشهر قليلة إطلاق الاستراتيجية المتعلقة بالقطاع الجوي، وأيضًا هناك توصية بالموافقة على استراتيجية سكك الحديد، والاستراتيجية المتعلقة بالقطاع البحري، وغيرها من الاستراتيجيات النمطية الأخرى، مشيرًا إلى أن ذلك يحتم الوجود في مثل هذه المناسبات لاستعراض خطط المملكة الطموحة مع القطاعين العام والخاص حول العالم.

وأوضح الدكتور منصور التركي أن من أهداف مشاركة منظومة النقل والخدمات اللوجستية في المعرض، إعطاء فرصة لكثير من المشاركين في جناح المملكة للاستفادة بشكل يومي من حضور ورش العمل والجلسات واللجان العلمية، التي يتم من خلالها استعراض كل ما هو جديد في قطاع النقل.

وأبان أن جناح منظومة النقل شهد إقبالاً لافتًا من زوار المعرض، حيث يقدّم الجناح عرضًا مرئيًا عن مستهدفات المملكة الطموحة لقطاع النقل والخدمات اللوجستية والاستراتيجية الخاصة بها، ويستعرض فرص التعاون والاستثمارات في هذا القطاع.

يُشار إلى أن المعرض السنوي لمجلس أبحاث النقل (TRB) يعدّ واحدًا من أكبر الفعاليات العالمية للمختصين والخبراء في قطاع النقل، ويضم في جنباته ورش عمل وندوات لأبرز وأحدث التطورات في الأبحاث والتشريعات والابتكارات، وأفضل الممارسات في قطاع النقل، بمشاركة أكثر من 150 جهة متخصصة، و170 لجنة تقنية، وأكثر من 400 ورشة عمل ترتكز على عددٍ من الجوانب التي تخدم القطاع من خلال ابتكار نظام مرن ومستدام وآمن.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة