الفراعنة أمام الأسود .. كيف تطور أداء منتخب تدريجيا في أمم أفريقيا؟

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مواجهة والمغرب هي الأقوى والأهم على الصعيد الفني والجماهيري في ربع نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا؛ لأنهما كانا صاحبي الأداء الأفضل في دور الستة عشر، كما كان صعودهما للثمانية الكبار على حساب مرشحين بارزين للفوز باللقب القاري.

ويراهن كيروش على نفس التشكيل الذي خاض به لقاء كوت ديفوار بعد التحسن الكبير في الأداء، مع تواجد أبو جبل بدلا من الشناوي ولاعب وسط بدلا من حمدي فتحي المصاب.

4c060b82f8.jpg

وسيكون التشكيل الأقرب للفراعنة هو أبو جبل في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي فتوح وعمر جمال وحجازي وعبد المنعم، وفي الوسط النني والسولية ولاعب ثالث بدلا من حمدي فتحي بمهام دفاعية، فيما يبقى الرهان مستمرا على الثلاثي الهجومي صلاح ومرموش ومصطفى محمد.

وبدأ منتخب مصر مشواره ببطء بعد الخسارة من نيجيريا بهدف دون رد، تمكن بعدها من عبور دور المجموعات بعد الفوز على غينيا والسودان بهدف نظيف في المباراتين، أما في دور الستة عشر، ظهر مدى التطور على منتخب مصر خلال مواجهة ساحل العاج، وتمكن "الفراعنة" من الفوز بنتيجة 5-4 في ركلات الترجيح.

a8dcb1bb3c.jpg

على العكس تمامًا، بدأ منتخب البطولة بقوة، وحقق الفوز على غانا بهدف نظيف في الجولة الأولى، ثم على جزر القمر بهدفين دون رد، قبل أن يتعادل مع الجابون في الجولة الختامية لدور المجموعات بنتيجة 2-2، وفي دور الستة عشر، نجح "أسود الأطلس" من تخطي عقبة مالاوي بهدفين لهدف.

وأخيرا عاد لنا منتخب مصر، واستعاد ذكريات الكرة الجميلة التي تميز الفراعنة، حينما هزم الأفيال، حيث قدم منتخب مصر واحدة من أمتع مبارياته على الإطلاق حينما فاز على كوت ديفوار بنتيجة 5/ 4 ضمن منافسات دور الـ16 لبطولة كأس الأمم الأفريقية، ليتأهل الفراعنة لمواجهة منتخب المغرب فى دور الثمانية.

eeade8beb6.jpg

واستعاد المنتخب اتزانه بعودة فتوح للدفاع وحمدي فتحي لوسط الملعب، رغم أنه مر بظروف صعبة حينما تعرض حمدي فتحي للإصابة وخرج الشناوي أيضا لنفس السبب، لكن كيروش وضع ثقته في البدلاء الذين قدموا شهادة ميلادهم في البطولة، وخاصة أبو جبل الذي تصدى لضربة ترجيح وتسديدة قوية منح بهما الأفضلية للمنتخب.

كما ساهم البدلاء زيزو وتريزيجيه في زيادة الفاعلية الهجومية للمنتخب بعد نزولهما، ولم يقصر محمد شريف الذى نزل بديلا في الأشواط الإضافية ليقودون جميعا مصر لربع النهائي.

45544ebfdb.jpg

ونجح خط دفاع المنتخب في إيقاف خطوة الخط الأمامي للأفيال، حيث يملك كوت ديفوار خط هجوم كاسح بتواجد الثلاثي ماكسي جرادل، وسيباستيان هالر هداف دوري الأبطال الأوروبي، ونيكولاس بيبي مهاجم أرسنال والذي نجح في تسجيل هدفين لمنتخب بلاده بدور المجموعات.. لكن الفراعنة كان لديهم الخبرة والقدرة على عبور كل هؤلاء النجوم.

ونجح الثلاثي صلاح ومرموش ومصطفى محمد في تقديم كرة قدم متزنة وسريعة هجوميا أربك بها الدفاع الإيفوارى وكان قريبا من قتل المباراة في وقتها الأصلي، كما كانت خسارة فرانك كيسي نجم خط الوسط للمنتخب الإيفوارى بمثابة خسارة القوة الضاربة.. لينجح المنتخب في التأهل للثمانية الكبار.. في انتظار ما يخبئه القدر للفراعنة أمام أسود الأطلس.

لكن بعيدًا عن ذلك، فإن تاريخ مباريات مصر والمغرب يشهد الكثير من المباريات المثيرة للاهتمام، فمن يحجز بطاقة العرب في نصف النهائي؟

5af96110f9.jpg

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة