ممثلة منظمة الصحة العالمية فى لبنان: الوضع الصحى صعب وخطير

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وصفت ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان الدكتورة إيمان الشنقيطى، الوضع الصحى فى لبنان بالصعب والخطير، مشيرة إلى أن العمل على مستوى البلديات بات أقوى وإذا استمرينا بالإغلاق والتزم المواطنون بالإجراءات فيمكن خفض عدد من يحتاج للدخول إلى المستفشى. وفق «LBCI »اللبنانية.

وأضافت الشنقيطى، أنه إذا تم العمل بشراكة مستدامة مع ​البلديات،​ وكل الشركاء يمكن الوصول إلى مكان أفضل في مواجهة جائحة ​​، معربة عن أملها فى نهاية الأسابيع الأربعة أن تتعدل أرقام ​إصابات​ كورونا، وانخفاض عدد المرضى فى غرف العناية الفائقة.

وأوضحت الشنقيطي أن العمل هو لرفع القدرة الاستشفائية وعدد أسرة العناية الفائقة فى المستشفيات، وذكرت بأن 50 بالمائة من الخدمات الصحية اليوم فى لبنان اليوم عبر ​المستشفيات الحكومية،​ بعد أن كانت 10 بالمائة مقابل 90 بالمائة للمستشفيات الخاصة قبل جائحة كورونا​.

وشددت الشنقيطى على أنه لا توجد دراسة تؤكد أن دواء الإيفرمكتين فعال فى مواجهة عوارض كورونا، على الرغم بأن هناك تجارب سريرية عليه.

ولفتت إلى أن لبنان سيطعم ما بين 30 إلى 40 بالمائة من السكان، مشيرة إلى أن لقاح فايزر هو اللقاح الوحيد الذي أخذ موافقة حتى الساعة، واللقاحات الصينية وغيرها ما زالت محل دراسة حتى اليوم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق