أول تعليق من الرئيس العراقي على هجوم أربيل الصاروخي

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

علق الرئيس العراقي برهم صالح الخميس، على القصف الصاروخي الذي استهدف مطار أربيل في إقليم كردستان . وقال صالح إن تكرار استهداف منشآت في أربيل وقبلها في العاصمة العراقية بغداد ومناطق أخرى جرائم إرهابية مدانة.وأضاف أن هجمات أربيل وغيرها تستوجب توحيد الصف لدعم الأجهزة الأمنية في فرض القانون ومكافحة الإرهاب.

وتابع أن الهجمات الإرهابية تعيق المساعي لحماية استقرار العراق وسيادته.وشدد على أن هجمات أربيل وغيرها تستوجب دعم الأجهزة الأمنية في فرض القانون.إلى ذلك، أدان رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور بارزاني، الهجومين اللذين استهدفا مطار أربيل، ومعسكر بعشيقة، حيث أكد أن مرتكبيهما سيحاسبون على أعمالهم.

ونشر رئيس الحكومة، سلسلة من التغريدات عبر “تويتر”، قال خلالها: "أندد بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الذي وقع الليلة على مطار أربيل الدولي والمعسكر التركي في بعشيقة، وأدين الجماعة الإرهابية التي تقف وراءه، فإن هذه الهجمات الأخيرة ما هي إلا محاولة سافرة لتقويض أمننا الداخلي وتعاوننا مع التحالف الدولي".  

وواصل: "يجب على أي جماعات مسلحة لا تعمل ضمن قوات الأمن العراقية الرسمية، الانسحاب فورا من حدود إقليم كردستان، وسأجري في الأيام المقبلة، محادثات، مع شركاء عراقيين ودوليين؛ لبحث السبل الكفيلة لتحقيق ذلك".  وأضاف رئيس الحكومة: "لقد تحدثتُ الليلة مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي؛ لإعادة التأكيد على هدفنا المشترك، المتمثل في محاسبة هذه الجماعات الخارجة على القانون، وأؤكد لشعب إقليم كردستان، أن أعضاء الجماعة الإرهابية المسؤولة عن هذا الهجوم، سيُحاسبون على أعمالهم".

وقد يهمك أيضًا:

الرئيس العراقي يوضّح أنّ الحروب جعلت الدولة هششة للتغيرات المناخية

الرئيس العراقي يؤكد أن الإبادة الجماعية للإيزيديين يجب ألا تتكرر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق