أولاد الشعب في المهرجانات وأولاد الذوات في المريوطية وأحمد عرابي

البشاير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لو كنت شاب علي وش جواز وتبحث عن مكان أنيق وغير مكلف لحفل الزفاف ، سوف تتعرف علي مواقع جديدة ، وغير مألوفة لهذا الحفل .
مجموعة فيلات مجهزة من كله لهذه الحفلات . الكوشة وبست الرقص والسيرفيس والأضواء والدي جي وغيرها ..
إيجار الليلة بالخدمات ، لا يتجاوز ١٠ آلاف جنيه ، طبعا المأكولات والمشروبات علي حسابك الخاص ، وأنت وكرمك ..
هذه الفيلات بل والقصور منتشرة علي مدخل مدينة أحمد عرابي ، والمريوطية والهرم والطريق الصحراوي . الفلل والقصور هجرها أولاد الذوات الي الكامبواندات ..
في زمن توقفت الأفراح تقريبا ، وظهر البديل … حفلات سرية لأولاد الذوات ..
والحفلات تحولت الي بيزنس .. بتذاكر والحجز

ويتم التسويق لتلك الحفلات عن طريق جروبات مغلقة خاصة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، و”واتس آب”،  فضلًا عن الاستعانة بعدد كبير من مطربي المهرجانات في تلك الحفلات أبرزهم رضا البحراوي، وحسن شاكوش، وعمر كمال، وصافيناز، وليندا.

يُعقب اللواء أحمد طاهر، الخبير الأمني السابق في مكافحة جرائم الآداب، حول تلك الظاهرة بقوله: “إن هناك أكثر من 15 فيلا تُقام فيها حفلات خاصة في الخفاء تتسم بكل ما هو مخالف، إذ يضع المنظمون والمطربون في الحفل والحضور تحت طائلة القانون”.

وتابع طاهر أن تلك الحفلات تضم مطربين معروفين وفقرات راقصة وتقديم خمور وأفراد حراسات بعضهم مسجلون وتستمر الحفلة إلى الساعة 7 صباحًا، وهو ما أثار قلق عدد كبير من ملاك وساكني التجمعات العمرانية الجديدية الملاصقة لتلك الفلل المقام بداخلها الحفل

وذكر الخبير الأمني أن الأجهزة الشرطية قامت برصد بعض من تلك التجمعات وتحرير محاضر وغلق الحفل، وداهمت منذ فترة حفلًا كان يُحييه وعمر كمال وحسن شاكوش في منطقة المنصورية، مشيرًا إلى وقوع عديد من المشاجرات بين الحضور بسبب الفتيات وفقدان السيطرة على أنفسهم؛ لكثرة تناول المشروبات الحكولية وهو المثبت في عدد من المحاضر خلال الفترة الأخيرة.

وطالب اللوء أحمد طاهر بضرورة تكثيف الحملات الشرطية والرقابية ومصادرة الأجهزة المستخدمة وسحب تصريح المطربين المتواجدين في تلك الحفلات خاصة أن كل حفلة تمثل خطرًا اجتماعيًا كبيرًا دون رقيب.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق