7 مستهدفات للتنمية الثقافية العام الجارى.. أبرزها تقليص الفجوة الرقمية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تهدف جهود التنمية الثقافية التي تقوم بها حكومة الدكتور مصطفي مدبولي، في ظل توجيهات القيادة السياسية إلى ترسيخ قيم المواطنة وتعميق الولاء والانتماء للهوية المصرية ونبذ التطرف الفكرى، إلى جانب الارتقاء بشتى المجالات الثقافية والفنية بصورة مبتكرة اعتمادا على تنمية المواهب و قدرات المبدعين، والتوسع في الأنشطة الثقافية ونشرها بما يحقق لمصر الريادة على الخريطة الثقافية العالمية وتعزز قوتها الناعمة. 

فماهى الأهداف الرئيسية لخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية خلال العام المالي الجاري 21/22 في ضوظ ما تقدمت به وزيرة التخطيط الدكتورة هالة السعيد ووافق عليه البرلمان بغرفتيه (النواب والشيوخ) ؟ 

 

1- تعزيز القيم الإيجابية في المجتمع المصري وتعظيم دور المؤسسات الثقافية .

 

2- حماية التراث وتوثيقه .

 

3- دعم الإنتاج الثقافي في كافة المجالات لتكون الصناعات الثقافية مصدرا للقوة الناعمة . 

 

4- تقليص الفجوة الرقمية وزيادة الاعتماد على مصادر الإنترنت المفتوحة في ظل توجه الدولة الرقمنة جميع المحتويات.

 

5- تمكين كافة الفئات الاجتماعية من الوصول للمعرفة واكتسابها ، من خلال التوسع في قصور الثقافة والمكتبات الثقافية المختلفة ، وبالأخص في المناطق النائية والمهمشة .

 

6- الانفتاح على العالم لاكتساب المعارف ، والتوسع في نشاط الترجمة وطبع الكتب المختلفة بجميع اللغات ، وتنمية قدرات المترجمين لفتح نوافذ المعرفة أمام القارئ المصري في كافة المجالات ولغاتها .

 

7- الاهتمام بتحسين ثقافة وتوعية الطفل لتنمية المهارات والمواهب ، مع التوسع في إنشاء بيوت الطفل بالمحافظات 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة