الارشيف / فن / اليوم السابع

فنانون وإعلاميون ومشاهير أعلنوا تبرعهم بالأعضاء بعد وفاتهم آخرهم منى عبد الغني

تشهد فكرة التبرع بالأعضاء بعد الوفاة استحسان من بعض المشاهير والفنانون والإعلاميون، حيث ظهر على الساحة خلال الفترة الماضية عدد لا بأس منه للإعلان عن تبرعهم بالأعضاء بعد الوفاة، وإنهم على استعداد بتوثيق التبرع بالأعضاء بعد الوفاة، كان اخرهم الفنانة والإعلامية منى عبد الغنى، وهو ما سنكشفهم خلال هذا التقرير.

الهام شاهين
 

أعلنت الفنانة الهام شاهين مؤخراً، عن تبرعها بأعضائها السليمة بعد الوفاة وذلك من لخال العديد من التصريحات الصحفية والتليفزيونية، كما أعلنت عبر صفحتها بمقع التواصل الإجتماعى "" بأن التبرع سيفيد الكثير من الناس وأن الجسد سيفني بعد الوفاة وسيكون مصيره التراب واننا سنكون أكثر إنسانية إذا خففنا آلام الكثير من الناس بالتبرع بالاعضاء.

منى عبد الغنى

أعلنت منى عبد الغنى عبر برنامجها "الستات مايعرفوش يكدبوا" المذاع على قناة سى بى سى، عن التبرع بأعضائها بعد الوفاة، معقبة: "كان نفسى أعمل الفكرة دى، ولكن تيسيرها فى الوقت الحالى سهل من الموضوع.. من أحياها كأنما أحيا الناس جميعا.. وبعد ما تطلع الروح خلاص كده والأعضاء ممكن تفيد ناس تانى".

وأضافت الإعلامية منى عبد الغنى: "لابد من توضيح الشخص المتبرع أن من ضمن وصيته التبرع بالأعضاء.. وأنا قولت على الهواء هتبرع بالأعضاء بعد الوفاة لمساعدة الناس".

عمرو أديب
 

ولم يعترض الإعلامى عمرو أديب عن هذه الدعوات، فقدم موافقة مبدئية من خلال برنامجه قائلاً: "لو تسألني أنا شخصيًا أنا معنديش أية مشكلة إني أتبرع بأعضائي بعد الوفاة".

محمد الغيطي
 

وأعلن الإعلامي محمد الغيطي تبرعه بأعضائه بعد وفاته قائلًا: "أنا بعتبر دي وصية على الهواء، لو مت أنا متبرع بأعضائي السليمة بعد وفاتي معنديش أية مشكلة".

  أميتاب باتشان
 

أعلن نجم بوليوود، أميتاب باتشان، عن تبرعه بأعضاء جسده بعد وفاته، وقام بارتداء "الشريطة الخضراء" التي تشير إلى ذلك.

وشارك باتشان صورة له عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، والتي يظهر فيها مرتديا "الشريطة الخضراء"، وغرد معها: "أصبحت متبرع أعضاء.. أرتدي الوشاح الأخضر لقداسته".

وأكد الممثل الشهير (77 عاما) في تغريدة أخرى أنه أقدم على تلك الخطوة "وفاء للأجداد وفي ذكرى الذين عاشوا في الزمان ليمنحوا هذا اليوم ومن أجل تكريمهم، وستكون بركاتهم معنا للأبد".

بريانكا شوبرا
 

ناشدت الفنانة الهندية بريانكا شوبرا، معجبيها لمساعدة وطنها الهند فى ظل التزايد الهائل لأعداد وفيات فيروس المستجد، وخروج الأمر عن السيطرة وسط نقص فى الأكسجين وانخفاض أعداد أسرّة المستشفيات المتوافرة لاستقبال المرضى بالفيروس التاجى.

ووفقا لصحيفة "ديلى ميل "البريطانية، عقدت الممثلة الهندية، البالغة من العمر 38 عامًا، شراكة مع منصة التبرع GiveIndia لإنشاء حملة لجمع التبرعات وأصدرت مناشدة مؤثرة للمساعدة والتبرع، وذلك نشرته عبر حسابها الشخصى على موقع "إنستجرام".

وكتبت بريانكا فى التعليق التوضيحى المصاحب لرسالة الفيديو الخاصة بها: "هناك مرض فى كل مكان، وهو مستمر فى الانتشار والقتل بسرعة كبيرة وعلى نطاق واسع، لقد أنشأت حملة لجمع التبرعات مع GiveIndia، أكبر منظمة على الأرض فى الهند تقدم إغاثة ضد فيروس كورونا، كل ما يمكنك توفيره، يحدث فرقًا حقًا".

كما انضم إليها فى حملتها لحث الناس على التبرع لدعم الهند فى حربها ضد كورونا، زوجها نيك جوناس، الذى أعلن أنهما تبرعا لدعم الهند فى أزمتها، مؤكدًا أنهما سيواصلان المساهمة، ونشر الموسيقى جوناس، فيديو جديد يشكر أولئك الذين تبرعوا بالفعل للصندوق وشجع المزيد من الناس لتقديم التبرعات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا