7 خرافات مضللة عن الأطفال والإمساك

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يعد الإمساك من المشكلات الصحية الشائعة عند الأطفال، والتي تتسبب في الكثير من الألم والمغص، حيث يعتبر الإمساك عند الأطفال السبب الأول لألم البطن عندهم، وفي بعض الأحيان يتطلب تدخلاً وعلاجاً يخلصهم من تلك الآلام المزعجة.
الدكتور أحمد عبدالعال، استشاري طب الأطفال في مستشفى برجيل، يدلي بـ 7بخرافات ارتبطت بالإمساك.

د. أحمد عبدالعال

الخرافة الأولى: التبرز المتكرر لا يدل على الإمساك.

التبرز المتكرر

الحقيقة: إن التبرز المتكرر غير المنتظم هو في الواقع علامة على الإمساك، فإن العديد من الأطفال الذين يعانون من انسداد مزمن يتغوطون يوميًا، حتى مرتين في ؛ لأنهم لا يفرغون ما في أمعائهم تمامًا.

الخرافة الثانية: الإمساك عند الأطفال غير ضار.

قد يستمر حتى مرحلة البلوغ

الحقيقة: الإمساك المزمن يمكن أن يستمر مع الطفل حتى مرحلة البلوغ. حيث يتراكم البراز في المستقيم، وتتشكل كتلة صلبة كبيرة، وكأن المستقيم مخزن! بحيث تضغط على المثانة فيحتاج الطفل إلى التبول باستمرار أو بشكل ، بالإضافة إلى آلام البطن المستمرة مما يؤثر على شهية الطفل.

الخرافة الثالثة: أسباب التبول الليلي نفسي فقط.

الضغط على المثانة يتسبب بالتبول الليلي

الحقيقة: هذا غير صحيح هناك أسباب كثيرة للتبول الليلي في الأطفال منها النفسي والعضوي، قد يتبول الطفل على نفسه ليلاً، بسبب تراكم البراز في المستقيم، الذي يضغط على المثانة، فمن المستحيل على الطفل الاحتفاظ بالبول طوال الليل.
كما أن الإمساك المزمن هو أيضًا من الأسباب الرئيسية لتكرار التهابات المسالك البولية لدى الفتيات الصغيرات، وليس السبب الرئيسي.

الخرافة الرابعة: قد يقول الطبيب بالضغط على بطن الطفل إنه "غير ممسك".

الأشعة السنية تكشف الإمساك

الحقيقة: يجب التأكد من هذا بالأشعة السينية؛ لأن الكتل الكبيرة من البراز يمكن أن تختبئ في الشرج عند الأطفال الصغار النحيفين!

الخرافة الخامسة: يحدث الإمساك دائمًا بسبب سوء التغذية.

سوء التغذية

الحقيقة: صحيح أن النظام الغذائي نفسه الذي يسبب السمنة لدى الأطفال يسبب أيضًا الإمساك؛ لكن العديد من الأطفال الذين لديهم عادات غذائية ممتازة ينتهي بهم الأمر بالإمساك؛ لأنهم يؤجلون ذهابهم للحمام وقت الحاجة بسبب اللعب أو الكسل؛ أو لأن مدارسهم تقيد الوصول إلى الحمام.

الخرافة السادسة: عصير البرقوق والألياف تعالج الإمساك.

أثر عصير البرقوق

الحقيقة: عندما يصاب الطفل بالإمساك إلى درجة الشعور بعدم الراحة، ويتكرر لديه ألم البطن، فإن إصلاح النظام الغذائي لا يكفي. حيث لا يمكن لأي كمية من عصير القراصيا أن تزيح الكتلة الكبيرة الصلبة من البراز التي تمتد في المستقيم. وهي لن تحل الإمساك المزمن. لذلك لا بد من اللجوء إلى علاج يجمع بين الحقن الشرجية والملينات (فقد ثبت أن الحقن الشرجية تعمل بشكل أفضل من المسهلات وحدها). بالنسبة للأطفال الذين يعانون من الإمساك المزمن لا بد أن يتناولوا مليناً بصورة يومية ولفترة طويلة.

الخرافة السابعة: الملينات تسبب الإدمان للأطفال.

الحقنة الشرجية

الحقيقة: في حين أن بعض الملينات يمكن أن تتسبب بالإدمان، (ويجب استخدامها فقط تحت إشراف الطبيب)، لكن تدريجياً لن يعتمد الأطفال المصابون بالإمساك على الملينات أو الحقن الشرجية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سيدتى ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سيدتى ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق