ASRock Rack تقدم لوحات Deep Mini-ITX لتشغيل معالجات AMD EPYC

عرب هاردوير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عادة ما نسمع إسم شركة ASRock عند ذكر أي لوحة أم أو أي منتج يخصها, ولكن ماذا عن ASRock Rack؟ حسناً هي فرع تابع لشركة ASRock الأم ولكنها موجهة بشكل خاص نحو السيرفرات لتعرض لمن يهتم بهذا المجال كامل أنواع اللوحات الموجهة لهذا النوع من المهام بأحجام مختلفة تشمل SSI EEB/SSI CEB/ATX/Micro ATX/Mini-ITX/Half-Width.

جديدها الكشف عن اللوحة الأم ROME4ID-2T التي تعمل بسوكيت SP3 “المتضمن لـ 4094 دبوس” لتشغيل معالجات السيرفر EPYC Rome 7002  القوية من AMD. نعم هذه اللوحة الصغيرة ستكون قادرة على استيعاب معالج مركزي بـ 64 نواة و 128 مسار باستهلاك يصل حتى 280 واط. مبدئياً هي أول لوحة أم بحجم Deep Mini-ITX تدعم هذا النوع من المعالجات, ونعم سيكون هناك لوحات أخرى قادمة بهذا الحجم كما عرفنا من ASRock Rack.

وفقاً للتفاصيل التقنية التي يمكن الحصول عليها من موقع اللوحة, يتبين أنها قادمة بسكويت SP3 وحيد لتركيب معالج مركزي واحد مع تصميم دوائر طاقة جيد 2+6 لتوفير الكافية لانوية المعالج المركزي. كما تدعم اللوحة ذواكر DDR4 R-DIMM/ LR-DIMM/ NV-DIMM بحجم  64GB, 32GB, 16GB, 8GB مع ذواكر R-DIMM و بأحجام 128GB, 64GB مع ذاكرة LR-DIMM بترددات تشمل 3200/2933/2666/2400MHz, لكن حجم 256GB لم يتم بعد التحقق من مدى توافقها مع اللوحة.

وعلى صعيد منافذ PCIe فهي تضم منفذ PCIe 4.0 x 16 ومنفذ M.2 يعمل من خلال واجهة PCIe Gen 4.0  لدعم حلول التخزين الحديثة بجانب توصيل 16 جهاز من خلال SATA III مع قرص M.2 وحيد, أو تركيب 4 حلول تخزين SATA من خلال منافذ Slim Line و M2U2-HD.

كما يلاحظ على صعيد تغذية اللوحة بالطاقة تمتعها بمدخل طاقة 12V DC و منفذين طاقة 4ATX مع منفذين 8pin ATX. أما من ناحية المداخل والمخارج الموجودة في الجهة الخلفية من اللوحة فنلاحظ تمتعها بمنفذي شبكة سلكي RJ45 10Gbe LAN اللذين يعتمدان على متحكم Intel X550-AT2 واخر IPMI LAN. أضف إلى منفذين USB 3.2 من الجيل الأول ومنفذ VGA.

حتى لم تفصح ASRock Rack عن السعر إلأ أنها أكدت قرب إطلاقها بالأسواق قريباً.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب هاردوير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب هاردوير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق